الاتحاد

الإمارات

«الوطني للأرصاد» ينفذ 164 طلعة للاستمطار منذ بداية 2017

هالة الخياط (أبوظبي)

نفذ المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل منذ بداية العام الحالي وحتى أمس 164 طلعة استمطار، منها 42 رحلة استمطار نفذتها الطائرات التابعة للمركز خلال يوليو الماضي.
وأوضح المركز أن أشهر الصيف تشهد تكثيفا لطلعات الاستمطار بسبب توافر الظروف المناخية الملائمة، والتي تتمثل في تكون السحب الركامية على المناطق الجبلية، مبينا أنه ابتداء من شهر يونيو وحتى 22 سبتمبر تعتبر فرصة مناسبة لتنفيذ طلعات الاستمطار، حيث تتشكل السحب بشكل مستمر على المناطق الشرقية والجنوبية من الدولة.
وأكد المركز أنه يمتلك أربع طائرات مجهزة بشكل كامل لتنفيذ عمليات الاستمطار، حيث يتم تحفيز السحب الركامية لإدرار أكبر قدر ممكن من المياه، بالإضافة إلى إطالة عمر السحب الركامية التي تأخذ كل واحدة ما يقارب 45 دقيقة لتبدأ سحابة ركامية أخرى بالتكون.
وأفاد المركز أن عملية الاستمطار أو تلقيح السحب بالطائرات ليست تخليقاً لمياه الأمطار من العدم، كما يعتقد البعض، بل هي عملية يتم فيها تحفيز السحب المحملة بالأمطار أصلاً، ليعمل على تحفيزها لإدرار أكبر قدر ممكن من الأمطار، بما يزيد على الكميات الطبيعية التي قد تدرها هذه السحب من دون تلقيح، حيث لا توجد أي نسبة فشل في عمليات الاستمطار، وإنما تختلف نسبة الزيادة في حجم مياه الأمطار، حسب ظروف الطقس.
ويؤكد المركز أن عمليات الاستمطار التي نفذها ساهمت في زيادة نسبة هطول الأمطار بنسبة 20% في الدولة، ولدى المركز شبكة تتضمن أكثر من 60 محطة موزعة عبر الدولة، وشبكة رادارات متقدمة و4 طائرات حديثة مخصصة للقيام بعمليات الاستمطار، وتعتمد الدولة في تلقيح السحب على الأملاح الطبيعية مثل كلوريد البوتاسيوم، وكلوريد الصوديوم من دون استخدام أي مواد كيميائية ضارة بالبيئة.
وأوضح المركز أن قرار تلقيح السحب يكون بعد دراسة تجرى في الصباح على الأحوال الجوية المتوقعة، ودراسة فرصة تشكل السحب في الوقت والمكان، والتي عادة تبدأ في ساعات ما بعد الظهيرة على المناطق الجبلية الشرقية، وذلك لوضع الجاهزية للطائرات والتي تبدأ معها مراقبة أجواء الدولة عن طريق الأقمار الصناعية والرادارات المتطورة، ومن ثم عند ملاحظة بدء تكون السحاب يُطلب من الطيارين أن يحلقوا إلى مكان تكون السحب، حيث يتم مراقبة الطائرة عن طريق الرادار الخاص بالمركز، ويتم توجيهها إلى المكان الدقيق من السحاب لبدء عملية التلقيح.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة يحضر مأدبة غداء سعيد بن شاهين