الاتحاد

الاقتصادي

بورش كاريرا جي تي تآلف الجمال والقوة

إعداد - عدنان عضيمة:
في عالم السيارات الخارقة أو 'السوبركارز'، عجائب وغرائب، لعل من أكثر هذه الفئة إثارة للأحاسيس السيارة الخارقة الجديدة 'بورش كاريرا جي تي' التي تعد من أسرع السيارات الرياضية على الإطلاق لأنها مصممة وفق خصائص أشهر سيارات سباق الجائزة الكبرى 'الفورمولا·'1 وتبدو 'كاريرا جي تي' أكثر عرضاً وضخامة من كل سيارات بورش، ولقد احتفظت النسخة الجديدة بشخصية سيارات بورش التي تتضح بقوة من خلال هندسة مجموعة المصابيح الأمامية التي تشبه دمعة العين· وتبرز في ملامحها المميزة الفتحات الثلاث الواسعة لشفط هواء تبريد المحرك، وهي أيضاً من العلامات المميزة لسيارات بورش كلها· كما تزيّن مقدمتها مجموعتا مصابيح الزينون ذات القدرة العالية على الإضاءة خلال الليل أو الأجواء الضبابية والعاصفة·
وهيكل 'كاريرا جي تي' مصمم وفق أحدث الدراسات المتعلقة بالديناميكيات الهوائية حتى تتمكن السيارة من اختراق الهواء والاندفاع فوق الطرق بأقل مقاومة ممكنة· وتضم الجهة الخلفية للسيارة الكثير من الخصائص الرياضية البارزة، منها مجموعة مصابيح التحذير الضخمة وأنبوبي طرد غازات عادم الاحتراق، والجنيح الخلفي المستعرض القابل للحركة إلى الأعلى والأسفل حتى يتكيف مع سرعة السيارة، وهو ذو شكل جديد تماماً· وتعمق الفتحات الجانبية المخصصة لشفط هواء تبريد المحرك المظاهر الرياضية للسيارة·
ومقصورة 'كاريرا جي تي' أشبه بغرف قيادة الطائرات، ومقاعدها مكسوة بأندر أنواع الجلد الطبيعي، وتبدو فيها رقائق الألمنيوم وهي تغطي الحواشي والدواسات والكونسول الأوسط الجميل والرقيق الذي يمتد حتى يلاقي واجهة القيادة· ورتبت العدادات بأسلوب يتفق مع الخصائص الرياضية البارزة للسيارة· ونلاحظ فيها الارتفاع الواضح لمقبض الجير بما يتفق مع عناصر القيادة الرياضية· وتتضمن 'كاريرا جي تي' مقعدين جلديين وثيرين تم تصميمهما بعناية من أجل ضمان شعور السائق أنه مربوط بقوة إلى المقعد أثناء الالتفاف بسرعة عالية، كما يضمن تخفيف الاهتزاز والميلان على الجنبين أثناء الدوران·
وعجلات 'كاريرا جي تي' قياس 19 بوصة للأماميتين و20 بوصة للخلفيتين· وتم تجهيز العجلات الأربع بأقراص كبح سيراميكية ذات قطر كبير مزودة بثقوب التهوية والتبريد، وهي قادرة على توليد عزوم مقاومة عالية لإيقاف السيارة من سرعة عالية خلال وقت قصير جداً·
ولعل الميزة الأساسية في 'كاريرا جي تي' هي قوة الدفع العالية التي يقدمها محركها الذي يضم 10 أسطوانات والقادر على تحرير 600 حصان من الطاقة· وهذا الزخم الحركي الكبير يجعل من 'كاريرا جي تي' الجديدة السيارة التي تحقق حلم هواة القيادة الجريئة وأولئك الذين يحلمون بقيادة سيارات السباق· وعند الحديث عن 'كاريرا جي تي' فإن الأمر لا يتوقف عند الشعور بمتعة الطيران فوق الأرض أثناء ركوبها، لأنها تضم أيضاً باقة متنوعة من أكثر تكنولوجيات الحركة والقيادة تعقيداً مما يزيد من متعة قيادتها ويجعلها أكثر قرباً من العربات العجيبة التي نراها في مسلسل 'ستار تريك'·
واقتحمت المكابح السيراميكية كاريرا جي تي لتجعل منها سيارة قادرة على التوقف بسرعة تفوق سرعة انطلاقها العجيبة· وبالرغم من أن إيحاءات القوة والقدرة على الانطلاق تبدو بوضوح على تصميمها الهندسي الرياضي، إلا أنها تتميز بالخفة البالغة لأن هيكلها مصنوع بأكمله من الألياف الكربونية القاسية· وحفلت النسخة الجديدة بالكثير من التغيرات عن نسختها السابقة بعد أن تم تجهيزها بباقة متنوعة من أحدث الأنظمة التكنولوجية للتحكم بالقيادة وتأمين راحة وأمن الركوب· ولا بد من الإشارة أيضاً إلى أن 'كاريرا جي تي' قادرة على الانطلاق من سرعة صفر إلى 100 كيلومتر في الساعة خلال 3,9 ثانية فقط، مما يؤكد أنها واحدة من أسرع السيارات الرياضية في العالم·

اقرأ أيضا

المركزي المصري يبقي على أسعار الفائدة الرئيسية من دون تغيير