الاتحاد

رسالة إلى مسؤول


الى المسؤولين في شرطة مرور أبوظبي
تحية طيبة وبعد··
بداية لابد من تقديم جزيل الشكر للاخوة المسؤولين في شرطة مرور ابوظبي على ما يبذلونه من جهود جبارة في سبيل تنظيم سير المركبات في شوارع مدينة ابوظبي وما حولها من تجمعات سكنية اصبحت تشكل مدنا مستقلة بذاتها مثل بني ياس والشامخة والشوامخ والشهامة وغيرها·
ونحن مع الاخوة المسؤولين في شرطة مرور ابوظبي على ما يتخذونه من اجراءات صارمة ضد الشباب المتهور واصحاب الشاحنات وسائقي سيارات الاجرة الذين لا يلتزمون بقواعد السير والمرور ويتسببون بسلوكهم هذا في وقوع حوادث خطيرة يروح ضحيتها الكثير من الناس الابرياء·
ولكني عبر جريدة الاتحاد اوجه عتابي هذا للاخوة المسؤولين في شرطة مرور ابوظبي على تشددهم في تحرير المخالفات المرورية في ظروف تستدعي منهم مراعاة ظروف سكان المناطق المزدحمة، فأنا من سكان شارع المطار القديم والمنطقة التي اسكن فيها في ازدحام مستمر بالسيارات صباحا ومساء بسبب وجود بنك دبي الاسلامي والبنك البريطاني ومعرض اللولو للتسوق ومستشفى المركز الطبي الجديد والكثير من المعارض التجارية·
ونحن سكان هذه المنطقة نعاني كثيرا من ازدحام السيارات وفي كثير من الاوقات لا نجد مكانا فارغا ضمن مواقف السيارات المتواجدة في المنطقة، ومما زاد من معاناتنا هو وجود بنايتين قيد الانشاء في المنطقة منذ فترة طويلة وحولهما مساحة كبيرة مسورة اقتطعت من اماكن وقوف السيارات·
ونتيجة لتلك الظروف يضطر البعض منا الى ايقاف سيارته بجانب الارصفة الداخلية بما لا يؤدي الى عرقلة حركة سير المركبات ولكن شرطة مرور ابوظبي لنا بالمرصاد فنجد المخالفات المرورية بشكل مستمر على الزجاج الامامي للسيارات في تلك المنطقة المغلوب على امرها·
ولتلك الاسباب والظروف الصعبة التي يعاني منها سكان تلك المنطقة وعبر صفحة رأي الناس في جريدة الاتحاد نناشد الاخوة المسؤولين في شرطة مرور ابوظبي مراعاة ظروف سكان هذه المنطقة فيكفيهم معاناتهم من الازدحام المستمر ويكفيهم الازعاج المستمر من البنايتين قيد الانشاء ويكفيهم عدم حصولهم على مواقف شاغرة لسياراتهم في كثير من الاوقات الحرجة سواء عند العودة من العمل في وقت الظهيرة او في الليل وكما يقول المثل العربي: اكثر من خبطة على الرأس توجع·
فيصل محمود اليماني

اقرأ أيضا