الشارقة (الاتحاد) افتتحت هيئة كهرباء ومياه الشارقة، مركز إسعاد المتعاملين، والمصمم بصيغة عصرية ومتطورة تتلاءم مع تطلعات متعاملي الهيئة وتعزز من رضاهم عن الخدمات المقدمة إليهم، وذلك في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسعي الهيئة لتقديم أفضل الخدمات بمعايير عالمية. وقال الدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، في بيان أمس، إن مركز إسعاد المتعاملين والواقع في المبنى الرئيسي للهيئة، يوفر سهولة في الحصول على خدمات الهيئة، حيث تم تصميمه لاستقبال المتعامل في أجواء مريحة تبتعد عن طوابير الانتظار، وتوفير شاشات عرض باللغتين العربية والانجليزية وكاميرات لمتابعة سير العمل والتأكد من استقبال المتعاملين بالابتسامة وبذل الجهد لتلبية متطلباتهم، ومكتبة صغيرة تضم عدداً من الكتب المفيدة. وبيّن  أن إنشاء المركز جاء استجابة لتطلعات المتعاملين والتي تعرفت عليها الهيئة من خلال مقترحات وأفكار المشتركين التي ترد عبر عدة مبادرات، أهمها التواصل مع رئيس الهيئة وفكرتي لسيوا، في إطار إشراك المتعاملين في تحسين الخدمات المقدمة لهم. ولفت إلى أن إحداث نموذج تطوير مستدام للخدمات يجب أن يستند إلى قنوات تواصل مفتوحة مع الشركاء الاستراتيجيين والمتعاملين، تساهم في تحويل الأفكار والاقتراحات إلى إضافات مهمة وتطورات نوعية في العمل الحكومي. أكد أن إسعاد المتعاملين يشكل أحد المحاور المهمة لعمل الهيئة ضمن استراتيجيتها لعام 2020، من خلال تبني منهجية عمل تعتبر المعنيين بالخدمة ركيزة أساسية في تطوير الخدمات، ويعد مركز إسعاد المتعاملين نتاجاً لمقترحاتهم وتطلعاتهم التي أعربوا عنها في مقترحاتهم، مما يساهم في ابتكار حلول إبداعية في سبيل إسعاد المتعاملين، تعزيزاً للبرنامج الوطني للسعادة والإيجابية، وتحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة بأن تكون السعادة أسلوب حياة ينعم به جميع الأفراد من مواطنين ومقيمين في مجتمع الإمارات، من خلال تقديم خدمات في أجواء تراعي الاحتياجات النفسية للمتعاملين وتخفف من أعبائهم، وتشعرهم بالتلاحم والتعاضد الاجتماعي الذي نسعى له ونعمل لأجله، وهو ما يأخذه مركزنا الجديد بعين الاعتبار. وقد تم تدريب الموظفين في المركز وفق أعلى معايير خدمات المتعاملين، بما يعزز قدرتهم على توفير الخدمات في أجواء إيجابية.