الاتحاد

دنيا

تنظيف المنزل يخفف التوتر

ترجمة: عزة يوسف

كشف باحثون عن أن الشخص العادي يمضي ساعتين و11 دقيقة يومياً في الشعور بالضغط والتوتر، وهو ما يعادل خمسة أعوام ونصف العام طوال حياته في المتوسط.

الدراسة أجرتها شركة كارشر البريطانية رائدة تكنولوجيا أجهزة التنظيف، وشملت 2000 مشارك، حيث اكتشفت أن أعباء العمل والمخاوف المالية والمشكلات الصحية ودراما الأسرة تستغرق من الشخص العادي أكثر من 15 ساعة في الأسبوع، وخلالها أو بعدها يشعر بالضغط والإرهاق.

وأوضح الباحثون أنه يلجأ البعض للذهاب لجولة أو مشاهدة فيلم لتخفيف التوتر، في حين يعمد كثيرون إلى تنظيف المنزل وترتيبه، لأن ذلك يشعرهم بالهدوء والاسترخاء.

وبينت الدراسة أن غسل الأطباق.. العمل الأكثر شيوعاً لتهدئة التوتر، يليه التنظيف بالمكنسة الكهربية ثم غسل الملابس، وصولاً إلى تنظيف الأرضيات، باعتبار أن المنزل النظيف يساعد على الاسترخاء.

واعترف 34 في المائة من المشاركين بأنهم أحيانا ينظفون أشياء ليست بحاجة للتنظيف عند شعورهم بالتوتر والقلق.

اقرأ أيضا