الاتحاد

ثقافة

مهرجان القاهرة لسينما الأطفال ينطلق بثوب جديد في مارس

قررت إدارة مهرجان القاهرة الدولي لسينما الأطفال إقامة دورته الحادية والعشرين في مارس المقبل، بعد إلغائه العام الماضي، في ظل عدم الاستقرار في أعقاب الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت الرئيس السابق حسني مبارك في فبراير من العالم الماضي.
وفي حين ألغت وزارة الثقافة، العام الماضي، أنشطة، منها معرض القاهرة الدولي للكتاب، ومهرجان سينما الأطفال، ومهرجان القاهرة السينمائي الدولي، نظم مثقفون وفنانون مستقلون أنشطة في الميادين والبيوت الأثرية، آخرها الاحتفال، الذي نظمه ائتلاف الثقافة المستقلة، بمناسبة مرور 100 عام على ميلاد نجيب محفوظ، في ثلاث مدن هي القاهرة، والإسكندرية والأقصر، تحت عنوان «مئة كاتب وروائي في مئوية نجيب محفوظ».
وقالت رئيسة مهرجان القاهرة لسينما الأطفال نادية الخولي، في بيان صحفي، «إن المهرجان الذي سيفتتح في الثالث والعشرين من مارس المقبل، سيظهر في دورته الجديدة في «ثوب جديد، تتضافر فيه الخبرة مع الروح الشابة».
وأضافت أن المهرجان الذي يستمر ثمانية أيام، سينظم سوقاً للفيلم، بهدف دعم صناعة إنتــاج أفلام الأطفال في مصر والعالم العربي، والتواصل مع خبراء صناعة السينما في العالم.
وقال البيان إن المهرجان الذي بلغ عامه الحادي والعشرين، «معلنا وصوله لسن الرشد»، سيتجدد في نواحٍ كثيرة، منها عدد الأفلام المشاركة ومضمونها.

اقرأ أيضا

"المملوك جابر".. مغامرة مسرحية لمخرج واعد