الإمارات

الاتحاد

معرض للطلاب ذوي الإعاقة الذهنية في الشارقة

بعض فعاليات معرض منتجات الطلاب من ذوي الإعاقة الذهنية في الشارقة (وام)

بعض فعاليات معرض منتجات الطلاب من ذوي الإعاقة الذهنية في الشارقة (وام)

الشارقة (وام) - شهدت الشارقة أمس، افتتاح المعرض الختامي لمنتجات الطلاب من ذوي الإعاقة الذهنية الذي يمثل نتاجاً لتدريب وتأهيل الطلاب على مدار السنة في العديد من التخصصات التي تؤكد استقلاليتهم الذاتية، ومدى قدراتهم وإمكاناتهم على العطاء والمشاركة المجتمعية.
ويهدف المعرض الذي افتتحته الشيخة أمل مانع آل مكتوم الأمين العام لمجلس سيدات أعمال الشارقة في مدرسة الغافية للتعليم الأساسي بالشارقة، إلى توعية المجتمع بكافة أفراده ومؤسساته لتعزيز الاهتمام أكثر بفئة المعاقين، وتقديم أشكال الدعم والمساندة لهم للإسهام في دمجهم.
ونظم المعرض مدرسة الوفاء لتنمية القدرات التابعة لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، حيث أشرفت هيئة التعليم على ورش الأشغال اليدوية والتربية الفنية والتدبير المنزلي، انطلاقاً من تحقيق مبدأ المساواة وفتح المجال للطلبة من ذوي الإعاقة الذهنية لإثبات قدراتهم ونجاحاتهم في الأعمال التي ينتجونها.
وقامت الشيخة أمل مانع آل مكتوم بجولة في المعرض، تعرفت خلالها إلى منتجات الطلاب من ذوي الإعاقة، والتي تمثلت في الأعمال اليدوية التي قاموا بها بواسطة أدوات بسيطة تحمل أبعاداً فنية وجمالية، إضافة إلى منتجات متنوعة، من مأكولات وورشة تصوير وكتابة على الخشب.
وأشادت الشيخة أمل مانع آل مكتوم بقدرات وإمكانات الطلبة من ذوي الإعاقة من خلال منتجاتهم الإبداعية التي فاقت التوقعات وعكس مهاراتهم الإبداعية وقدراتهم على العطاء والمشاركة، وقالت “إن المعرض يمثل فرصة كبيرة لدعم الطلاب من ذوي الإعاقة الذهنية، وتشجيعهم وتحفيزهم على الاستمرار في العطاء والإنجاز وتوسيع مشاركتهم في معارض أكبر لإثبات وجودهم بثقة واستقلالية ذاتية كغيرهم من أفراد المجتمع خاصة. وأشارت إلى أن منتجاتهم لها أبعاد تربوية واجتماعية، ومثال قائم على تحدي المفهوم الخاطئ للإعاقة على اختلاف أنواعها، وتأكيد واضح على حقوقهم في الإدماج والمساهمة الاجتماعية.
وقالت منى عبد الكريم اليافعي مديرة مدرسة الوفاء “إن المعرض الختامي يبرز مستويات الطلاب وتفوقهم في العديد من المهارات العملية والفنية، كالرسم والأشغال اليدوية، وأعمال التدبير المنزلي وإثبات أنهم قادرون ومبدعون متميزون. وأكدت حرص مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية على توفير كافة الإمكانات والوسائل اللازمة لتأهيل وتدريب الطلاب من ذوي الإعاقة لرفع مستوياتهم ومهاراتهم النمائية والإدراكية إلى أفضل المستويات، وتمكينهم للاعتماد على أنفسهم بكل ثقة.

اقرأ أيضا

منع استيراد «المعسل» ولفائف السجائر «المسخنة» اعتباراً من أول مارس