الاتحاد

دنيا

الأبناء يحتاجون إلى «قدوة نسائية»

القاهرة (الاتحاد)

أشار تقرير نشره موقع «Metro» البريطاني، إلى أنه بعد اختيار الإذاعة البريطانية «بي بي سي» الممثلة جودي ويتاكر للقيام بدور البطولة في المسلسل الشهير «دكتور هو Doctor Who»، أثار ذلك التساؤلات حول نظرة الأولاد للقدوة والمثل الأعلى إذا كان سيدة. 

وأضاف التقرير أنه عندما يكبر الولد، يكون هناك الكثير من الصفات الضارة والمقلقة التي يجب النظر إليها، فمبدأ «الرجال لا يبكون» يجعلهم يشعرون بأنه لا يجب عليهم مشاركة مشاعرهم، كما أن توقع أن يكونوا دائما كباراً وأقوياء وحازمين يزرع فيهم بذور المعاناة الصامتة في حياتهم اللاحقة. 

وأوضح أن عدم وجود قدوات كافية ليس مشكلة كبيرة فليس ضروريًا أن تكون جميع قدواتك رجالية، فالقدوة هو شخص ما تنظر إلى أفعاله، وتطمح إلى أن تكون مثله، ولست بحاجة إلى أن يكون لديك صفاته الجسمانية نفسها.

ولعقودٍ كثيرة، كان على الفتيات اللاتي أردن أن يصبحن رئيسات أو رائدات فضاء أن يخترن بين قائمة صغيرة للغاية من القدوات النسائية أو المرونة والتطلع إلى القدوات الرجالية... إلا أن التقرير أكد أنه يمكن لأولادك الصبية التعلم الكثير من طبيبة أو أي قدوة أنثى مثلما يتعلمون من طبيب رجل.

اقرأ أيضا