الاتحاد

الإمارات

الشؤون الإسلامية بدبي تضع لائحة تنظيمية جديدة للجمعيات الخيرية


دبي- الاتحاد:
أكدت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي أن الانتهاء من وضع اللائحة التنظيمية للجمعيات الخيرية بدبي، قريبا، مشيرة إلى أنها ستشمل كذلك مراكز تحفيظ القرآن الكريم والمدارس الشرعية والكليات والمعاهد الدينية·
وقال جمعة عبيد الفلاسي مساعد المدير العام لشؤون العمل الخيري: إن الإشراف على الجمعيات الخيرية في دبي يتمثل في ثلاثة جوانب: إدارية وثقافية ومالية، لضبط قنوات صرف الأموال والصدقات والهبات ومعرفة إجمالي الإيرادات وأوجه الصرف بدءاً من جمع التبرعات ومعرفة الشخص أو الجهة أو المنظمة المتلقية للأموال، مؤكدا أن الدائرة تسعى إلى تفعيل أوجه الخير من خلال تنظيمها ومراقبتها ليصل الدعم إلى مستحقيه·
وعن حملات الإغاثة والتي غالباً ما تكون مؤقتة وطارئة، أوضح مساعد مدير الشؤون الإسلامية والعمل الخيري أن وجود القطاع في حملات الإغاثة يتمثل في الرقابة والإشراف ومتابعة التبرعات والتيقن من وصولها للجهة المنكوبة· وقال: هناك توجه في الدولة للتنسيق بين جميع الجمعيات والمؤسسات الخيرية في الدولة للمشاركة في حملات الإغاثة الخارجية تحت جهة واحدة تحمل علم الدولة لتسجيل تلك المساعدات الاغاثية في الأمم المتحدة باسم دولة الإمارات العربية المتحدة، وهنا يأتي دورنا 'إن شاء الله' كدور تنسيقي بين الجمعيات الخيرية بدبي لتشارك باسم إمارة دبي·
وأكد الفلاسي أن مراكز تحفيظ القرآن الكريم تتبع الآن في هيكل الدائرة الجديد لقطاع العمل الخيري، وأن دورنا سيقتصر على الإشراف المباشر وتقييم المراكز الحالية والمحفظين ودراسة التوزيع الجغرافي لتلك المراكز على حسب الكثافة السكانية، كما ستتم دراسة زيادة الحوافز واختيار الأوقات المناسبة والتركيز على الفترة الصيفية بالنسبة للمدارس والمعاهد والكليات·
وقال جمعة الفلاسي: إن المدارس والمعاهد الدينية والكليات التابعة للعمل الخيري سيتم التركيز فيها على منهج الوسطية والاعتدال والبعد عن الخلافات الفكرية والمذهبية، وتأهيل المدارس والمدرسين، وتعديل الهيكل التنظيمي والوظيفي لتلك المعاهد والمدارس·
وعن جمع التبرعات العشوائية، قال الفلاسي إن هناك تعاوناً وثيقاً بيننا وبين بلدية دبي في مجال مصادرة صناديق جمع التبرعات العشوائية للجمعيات غير المرخصة في إمارة دبي، كما أن هناك تنسيقاً مع شرطة دبي للسيطرة على ظاهرة التسول خاصة في شهر رمضان المبارك·

اقرأ أيضا

الرئيس الروسي: سعيد بلقاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي