الاتحاد

ثقافة

مصور تركي يمزج الحضور الإنثوي والمنظر الطبيعي

من أعماله

من أعماله

يقام حالياً في دبي المعرض الفردي للمصور التركي نظيف توب كوغلو، ويجسد من خلاله مشاهد مسرحية درامية متنوعة، في صور تمزج بين الحضور الأنثوي والمنظر الطبيعي، حيث يحضر الواقع والماضي في صور، تمتلك قدرا من الغموض والدهشة، اللتين تجعلان من العمل مفتوحا على نوافذ وأبواب للتأمل، على الرغم من أننا أمام صورة فوتوغرافية، فالموضوع هنا يفرض نفسه على المتلقي.
وتتنوع مشاهد حضور المرأة في هذا المعرض، الذي يستمر حتى الخامس من مارس المقبل، في «غاليري غرين آرت»، في سلسلة تقوم على مفهوم الوحدة في التنوع، والتنوع في الوحدة، فثمة فتيات في أوضاع مختلفة، يمثلن حالة تمرد أو اختلاف، وقد أراد الفنان أن يجسد حالة الحنين إلى الماضي وإلى الشباب وما يفتقده فيه، وما يلازمه من مشاعر الحزن واليأس، في ظل تجربة من الخيبات والمشاكل العالمية، ولكن من دون فقدان الأمل، كما يبدو في بعض الملامح والصور.
يعبر الفنان عن ذلك في حديثه ضمن «بيان» المعرض، معتبراً أنه يريد في عمله التعبير الواقع المتمثل في الحروب والمجاعات والركود الاقتصادي، ما يدعو إلى الرغبة في تغيير العالم من ذوي الخبرة.
فهو يقدم نماذج لفتيات شابات يمثلن الجيل الجديد، الجيل الذي يريده الفنان أن يطلع على الكارثة ،ويجسدها في أوضاع درامية متميزة، تعبيراً عن القلق والشعور بالتوتر الدافع إلى المعارضة حيناً، وعن الإحباط أحايين أخر، في إطار تناول قضايا الكبار المختلفة عند المنعطفات التاريخية التي تمر بها البشرية.
الفنان نظيف توب كوغلو، المولود في عام 1953، تخرج بدرجة الماجستير في معهد التصميم في شيكاغو في عام 1981، لكنه اشتغل في التصوير، وأقام عدداً من المعارض الفردية في كل من إسطنبول والخارج، وفي عدد من دول العالم، منها الجناح التركي في بينالي فينيسيا الخمسين في عام 2003، وكان قد شارك أيضاً في مجموعة مختلفة من المعارض المهمة، من بينها «بانوراما ذاتية للتصوير التركي المعاصر» كجزء من الموسم الثقافي التركي في باريس في 2009.
كما تم تضمين عمله في العديد من المجموعات العامة والخاصة، فضلاً عن منشورات عديدة مهمة عن الفن المعاصر، حيث نشر ثلاثة كتب عن تاريخ ونقد التصوير الفوتوغرافي، ومنها «فيتامين هاتف.. آفاق جديدة في التصوير الفوتوغرافي» في 2006، و»دليل المستخدم.. الفن المعاصر في تركيا 1986-2006» الذي صدر عام 2007، و»إطلاق العنان.. الفن المعاصر من تركيا»، والذي نشر في عام 2010. ونال شهرة في المنطقة العربية، بعد أن بيعت في المزادات العالمية بأسعار مرتفعة. وعن ذلك يقول «نحن في المنطقة نستمد ثقتنا بالفن من خلال الغرب، فما يصادق عليه يلقى الاهتمام عندنا».

اقرأ أيضا