الاتحاد

تشويه اللغة على الواجهات

في أحد الأيام تجولت أمام واجهات المحال التجارية· وبصراحة رأيت العجب العجاب· واكتشفت ملاحظتين مهمتين ''طبعا عند بعض المحال وليس كلها'' الأولى تخص الاسم، فإما أن يكون الاسم غير مناسب أبدا لنشاط المحل· كأن يكون اسما به دلالات تذوقية أو موسيقية وهو مختص بالميكانيكا مثلا أو بمجال خشن· أو أن تحمل اللافتة بعض الأخطاء الإملائية· ''وما أكثر هذه الأخيرة عندنا''· فعلى واجهة محل خياطة ملابس النساء نجد وبكل ثقة كلمة ''تتريس'' بدل أن يكتب الخطاط ''تطريز''·
أريد أن أعرف لمَ لا يتم استخدام متخصصين في اللغة العربية لطباعة وكتابة اللوحات والواجهات والإعلانات في الدولة؟ ولماذا نجد كل العاملين في محال الخط والدعاية من الجنسية الآسيوية؟ ألا يوجد عرب أو مواطنون عندهم عشق للغة؟ أتمنى من المسؤولين أن يكون لهم دور في إبعاد التشويه اللغوي عن محالنا وأماكننا العامة· فإن كانت اللغة العربية ضائعة في بلادنا كيف ستكون في الغرب؟

غدير حسن

اقرأ أيضا