الاتحاد

الرياضي

الزواوي: إصابة ادريانو نقطة تحول في المباراة

ايهاب الرفاعي:
نجح الجزيرة في الخروج من هزيمة على يد الشعب الذي تفوق على نفسه في المباراة وأحرج أصحاب الأرض والجمهور ليدرك لهم المهاجم محمد سالم العنزي التعادل في الوقت القاتل من المباراة ،وكان الجزيرة لعب المباراة بدون روح أو تكتيك دفاعي منظم خلال الشوط الأول وبعض فترات الشوط الثاني على عكس الشعب الذي احكم خطوطه الدفاعية جيدا ليحول دون وصول مهاجمي العنكبوت إلى المرمى وتمكن على سامره من استغلال الأخطاء الدفاعية التي وقع دفاع الجزيرة ليسجل الهدف الأول بعد ست دقائق فقط من بداية المباراة ويضيف الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق· ورغم تعادل الشعب وخسارته لنقطتين كانتا في متناول يده إلا أن الفريق كان سعيدا بهذا التعادل وتلك النقطة التي خرج بها من فريق الجزيرة وعلى ملعبه وبين جماهيره وهو ما أكده يوسف الزواوي المدير الفني للشعب في المؤتمر الصحفي عقب المباراة عندما قال أن المباراة كانت صعبة ولم تكن سهلة على الفريقين وهو ما كنت متأكد منه قبل المباراة وان الخروج بنقطة من فريق بحجم وقوة الجزيرة وعلى أرضه وبين جماهيره يعد مكسب لنا ،مشيرا الى أن الأسبقية في التسجيل كانت للشعب في الدقائق الأولى للمباراة وظل الفريق متقدم طوال المباراة وحتى الدقيقة الأخيرة منها قبل أن يدرك محمد سالم العنزي التعادل بعد أن فقد الفريق التركيز مع اقتراب المباراة من نهايتها وهى نفس المشكلة التي ظل الفريق يعانى منها في المباريات الماضية وتسببت في خسارته للعديد من النقاط بعد خسارة الفريق وتعادله في الدقيقة الأخيرة· وقال الزواوي إن إصابة ادريانو وخروجه في الشوط الثاني كانت نقطة تحول في أداء الفريق كما ان عدم مقدرة اللاعبين على الاحتفاظ بالكرة وقت تقدمهم في النتيجة وضياع الكرة منهم بسهولة يعتبر من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ذلك ،وقال المدير الفني للشعب ان فريقه جاء لابوظبي من اجل العودة بنقاط المباراة الثلاث ولكن التعادل أضاع منا نقطتين ورغم التعادل إلا اننا سعداء بالأداء الرائع لفريقنا خاصة بعد فترة توقف الدوري والتي تؤدي إلى هبوط مستوى اللاعبين وفقدانهم لحساسية مباريات الدوري مشيرا أن الدوري مازال طويلا وإمكانيات فريقه تبعده من منطقة الخطر وصراعات الهبوط ·

اقرأ أيضا

3 ميداليات للقوس والسهم في تحدي دكا