عجمان (وام) تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان افتتح سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أمس، فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان ليوا عجمان للرطب 2017. وأشاد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي بمبادرة تنظيم مهرجان ليوا عجمان للرطب، وقال إن الاحتفاء بالعادات العريقة والتقاليد كان أحد الدوافع المهمة التي حفزت على استضافة مهرجان ليوا عجمان، حيث جاءت فكرة المهرجان تنفيذا لتوجيهات من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان بالتعاون مع مهرجان ليوا للرطب. وأكد سمو ولي عهد عجمان أن الدعم والمساندة المتواصلة من قبل القيادة الرشيدة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» للفعاليات أسهمت بشكل إيجابي في تسليط الضوء على التراث الإماراتي وشجعت على إحيائه في نفوس الأجيال، مشيدا بالقيادة المتواصلة لإنجاح فعاليات المهرجان سواء كانت في أبوظبي أو في إمارة عجمان او أي إمارة أخرى من إمارات الدولة. ودعا سموه في تصريح لوسائل الإعلام إلى الاستمرار في إقامة هذا المهرجان في عجمان كل عام بهدف تقديم عروض متنوعة تركز على أهمية النخلة في حياة أهل المنطقة، مشيرا إلى أن المهرجان يعد بمثابة ملتقى للتعارف بين المهتمين بزراعة النخيل وعرض آرائهم وأفكارهم للاستثمار في المجال الزراعي والتصنيع خاصة أن دولة الإمارات تشتهر بأنواع مختلفة من التمور المتميزة بجودتها. وشدد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي على ضرورة استمرار التعاون والانسجام والتواصل بين الجهات المشرفة والمشاركة حتى يستمر نجاح المهرجان الذي يحققه كل عام وكان له أبلغ الأثر في ظهور المهرجان بهذا المستوى الراقي وفي ترسيخ فعالياته والوصول به إلى التميز والتطور والتجدد. وبدأت فعاليات افتتاح المهرجان بوصول ولي عهد عجمان يرافقه الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية إلى مركز الإمارات للضيافة، حيث كان في استقبالهما عدد من الشيوخ، وصالح محمد الجزيري مدير عام دائرة التنمية السياحية بعجمان، وسالم بن أحمد النعيمي مستشار صاحب السمو حاكم عجمان لشؤون التعليم والأعمال الخيرية، وعبدالله أمين المستشار بديوان الحاكم، ومحمد غانم المنصوري نائب الرئيس التنفيذي لشركة الفوعة، ومدراء الدوائر والمؤسسات الحكومية وكبار المسؤولين. وقام سموه بجولة تفقدية في أرجاء وأجنحة وأقسام المعرض المختلفة والالتقاء مع المزارعين والمشاركين العارضين لأجود أنواع الرطب والحمضيات والعسل. واطلع سموه ومرافقوه خلال الجولة على محتويات المهرجان، وفي نهاية حفل الافتتاح كرم سموه الرعاة والمؤسسات الداعمة. من جانبه أعرب صالح محمد الجزيري عن سعادته والمشاركين على نجاح حفل افتتاح المهرجان، مشيرا إلى أن هذه الدورة قد استقطبت مجموعة مختارة ومتميزة من المزارع الخاصة بزراعة النخيل والحمضيات.