الاتحاد

الإمارات

«الصلح خير» تعيد 222 مليون درهم لأصحابها

الشارقة (الاتحاد)

 استعادت مبادرة «الصلح خير»، بإدارة مراكز الشرطة الشاملة بالقيادة العامة لشرطة الشارقة مبلغ 222 مليوناً و976 ألفاً و706 دراهم لأصحابها دون الحاجة لإحالة القضايا إلى المحاكم، وذلك خلال النصف الأول من العام الجاري.
وأكد العقيد دكتور خليفة كلندر مدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة سعي القيادة العامة لشرطة الشارقة على تحقيق الاستقرار الاجتماعي للمدعى عليهم في هذه القضايا وأسرهم وعائلاتهم من خلال تجنيبهم العقوبات المترتبة على القضايا المالية، خاصة عقوبة الحبس، وما ينتج عنها من آثار سلبية على الفرد وأسرته، وعلى المجتمع بصورة عامة.
وأوضح أن المبادرة أسهمت في تقليل قضايا الشيكات من دون رصيد المحولة إلى النيابة العامة والمحاكم، إذ نجحت في حل 3955 خلافاً بين الأطراف في البلاغات المالية التي وردت إلى المراكز الشرطية الشاملة بشرطة الشارقة، مشيراً إلى استهداف المبادرة حل المنازعات المالية، وإتاحة الفرصة للمدعى عليهم في قضايا مالية، لتسديد المبالغ المستحقة عليهم مباشرة لدى مراكز الشرطة، قبل إعداد ملفات القضايا وإحالتها إلى النيابة العامة، فيما عدا أصحاب السوابق المتكررة في هذه القضايا.
وعبر عدد من المدعى عليهم في قضايا الشيكات دون رصيد، أن مبادرة «الصلح خير» منحتهم الفرصة لتسوية أوضاعهم المالية، وحل الخلافات بينهم وبين الدائنين بصورة ودية، ما أدى لتفادي العقوبات على هذه القضايا وتعزيز الاستقرار لهم ولأفراد أسرهم.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الفنلندي علاقات الصداقة