الاتحاد

الاقتصادي

رفع قيمة صكوك موانئ دبي إلى 3,5 مليار دولار


دبي-الاتحاد: قرر 'بنك دبي الإسلامي' رفع القيمة الأساسية للإصدار الذي طرح لصالح مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي من 2,8 مليار دولار إلى 3,5 مليار دولار نتيجة للإقبال الكبير من المستثمرين للمشاركة في الإصدار حيث جمع الإصدار أكثر من 11,4 مليار دولار ·
ويدير 'بنك دبي الإسلامي' هذا الإصدار الإسلامي - الذي أغلق أمس ويعتبر الأكبر في العالم - بالمشاركة مع 'باركليز كابيتال' وذلك لتمويل المشاريع التوسعية الكبيرة لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي· وتتميز هذه الصكوك بهيكلة فريدة ومبتكرة حيث انها قابلة للتحويل إلى أسهم في مرحلة لاحقة، مما يجعلها أول صكوك تقبل التحويل في تاريخ التمويل الإسلامي·
وافاد بيان للبنك صدر أمس ان هذه الصكوك ستكون قابلة للتحويل بشكل جزئي بما يعادل 30 % من قيمة الإصدار الأساسي إلى أسهم في مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي والشركات التابعة لها عندما يتم طرح هذه الأسهم للاكتتاب العام في السنوات الثلاث المقبلة· وفي حال لم يتم طرح أسهم المؤسسة والشركات التابعة لها للاكتتاب العام قبل موعد الاستحقاق النهائي للصكوك، فإن المستثمرين سيتم تعويضهم بعائد أعلى·
وتمنح الصكوك عائداً يبلغ 7,125 % سنوياً في حال تم طرح أسهم مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي والشركات التابعة لها للاكتتاب العام في السنتين القادمتين، بينما سيتم منح المستثمرين عائداً أعلى عند الاستحقاق يبلغ 10,125 % سنوياً على أي مبلغ متبقي لم يتم تحويله إلى اسهم في الاكتتاب العام· إن الهيكل المالي المتميز والمبتكر للصكوك إلى جانب إمكانيات تحقيق عوائد أعلى في المستقبل قد جعل من هذه الصكوك ذات جاذبية كبيرة واستقطبت اهتماماً كبيراً في الأسواق المالية على المستوى العالمي، ناهيك عن سمعة الجهة المصدرة للصكوك وأهميتها الاستراتيجية لدولة الإمارات العربية المتحدة·'
وقال سعد عبد الرزاق الرئيس التنفيذي لبنك دبي الإسلامي : ' هذا هو ثاني إصدار كبير للبنك بعد إدارة وترتيب إصدار الصكوك الإسلامية المخصص لدائرة الطيران المدني في دبي والذي بلغ المليار دولار· ويأتي هذا الإصدار التاريخي والهام ليؤكد الموقع القيادي الذي يحتله بنك دبي الإسلامي في إدارة صفقات الصكوك على مستوى الدولة والمنطقة والعالم·'
وأضاف : 'هذه الصفقة تشجع المؤسسات والهيئات الحكومية وشبه الحكومية الأخرى للاستفادة من حلول التمويل الإسلامي حيث أثبت بنك دبي الإسلامي انه قادر على إدارة إصدارات كبيرة الحجم ذات طابع إستراتيجي خاصة ان المنطقة مقبلة على نمو كبير في حجم المشاريع المختلفة في السنوات القليلة المقبلة في ظل الظروف الاقتصادية المزدهرة التي تعيشها المنطقة·'
ومن جانبه قال عارف الكوهجي نائب رئيس تنفيذي لمجموعة الاستثمار وتمويل الشركات في بنك دبي الإسلامي: 'ان الإقبال الكبير الذي شهده الإصدار هو مؤشر على الثقة الكبيرة التي أصبحت تتمتع بها إصدارات الصكوك في أسواق رأس المال العالمية· وتعزز هذه الصفقة موقع دولة الإمارات العربية المتحدة على قائمة أهم المراكز المالية العالمية، كما تؤكد العمليات الكبرى التي يقوم بها البنك على أهمية قطاع التمويل الإسلامي، والذي يواصل البنك المساهمة في تطويره بما يتوافق مع حاجات المتعاملين إقليمياً ودولياً· وستمهد هذه الصفقة الطريق أيضاً أمام عمليات مالية مماثلة في المستقبل، فضلاً عن تقوية وترسيخ أسواق رأس المال الإسلامية في الإمارات والمنطقة'·
وأضاف: 'تؤكد هذه الصكوك قدرة بنك دبي الإسلامي على توفير حلول وهياكل مالية مبتكرة تتلاءم مع احتياجات المؤسسات والمشاريع التنموية الكبرى في منطقة الخليج والعالم· بالإضافة إلى ذلك، أن هذا الإصدار يرسخ موقع البنك القيادي في قطاع الاستثمار المصرفي الإسلامي عالمياً· كما يعزز دور البنك في أسواق رأس المال وموقعه بين المصارف الاستثمارية العالمية والشركات الرائدة في مجال تمويل الشركات والأعمال الاستشارية·'

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي