الاتحاد

أخيرة

رايان رينولدز: الأبوة أفضل شيء حدث لي

لوس أنجلوس (د ب أ)

وصف الممثل الكندي رايان رينولدز الأبوة بأنها «أفضل شيء حدث له».
ويذكر أن رايان لديه طفلتان جيمس (عامين)، واينيز (10 أشهر) من زوجته الممثلة بليك ليفلي، وعلى الرغم من مسيرته الفنية الناجحة التي تجعله يسافر كثيراً من أجل التصوير لفترات طويلة، فإن رايان (40 عاماً)، يرى أن عمله في هوليوود يتيح له فرص البقاء مع طفلتيه لفترات طويلة.
وقال رايان في حوار مع مجلة «مينز هيلث» في عددها المقرر صدوره في شهر سبتمبر المقبل: «إنني محظوظ للغاية، أعمل لفترات طويلة، ولكني بعد ذلك أتمكن من أخذ قسط من الراحة لفترة، الكثير من الأشخاص لا يحظون بذلك».
وأضاف: «لهذا فإنني ممتن لذلك، إنني أحب أن أرى بناتي يكبرن، وأتمنى أن أستطيع أن أتواجد بهذه الصورة لفترة طويلة في حياتهما».
وأشار رايان إلى أن حاجته لتعزيز قدراته البدنية من أجل أدواره السينمائية ساعدت في تعزيز طاقته كأب. ولدى سؤاله حول كيفية الحفاظ على لياقته البدنية من أجل أدواره السينمائية وهو في الأربعينيات من عمره، قال رايان: «هذه مشكلة كبيرة، سوف أحاول أن أبقى في لياقة بدنية جيدة على أي حال».
وأضاف: «في ظل وجود أطفال، تريد أن تتمكن من أن تفعل كل شيء لهم كما كنت لتفعل إذا كنت في العشرينيات من عمرك».
ويذكر أن رايان تزوج بليك (29 عاماً) في عام 2012. ويشار إلى أن رايان تزوج سابقاً من الممثلة سكارليت جوهانسون عام 2008، وتم الطلاق بينهما عام 2011.

اقرأ أيضا