الاتحاد

عربي ودولي

الاحتلال يعزل 800 ألف فلسطيني بالضفة

غزة - رام الله - وكالات الأنباء: أطلقت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة 'الجهاد' أمس صاروخين على مدينة قرب 'عسقلان' ، فيما أطلقت كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري لحركة 'فتح' أمس خمسة صواريخ من طراز 'أقصى'2 على منطقة 'نتيف هعسراه' جنوب إسرائيل وعلى معبر كيسوفيم شرق وسط قطاع غزة، وذلك رداً على قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي لاثنين من قيادات'سرايا القدس' في جنين هما ابوحمزة ابو خليل ومعتز ابو خليل أمس الأول·
واعترف جيش الاحتلال من جانبه باطلاق ستة صواريخ من شمال قطاع غزة باتجاه اسرائيل انفجر اثنان منها داخل الاراضي الاسرائيلية من دون ان يسفر ذلك عن ضحايا او اضرار، واوضح مصدر إسرائيلي ان احد الصواريخ انفجر قرب قاعدة زيكين العسكرية والثاني جنوب مدينة عسقلان· ورد جيش الاحتلال بقصف مدفعي باتجاه 'المنطقة العازلة' في شمال قطاع غزة التي اقامتها اسرائيل اخيرا·
من ناحية آخرى، فرض جيش الاحتلال طوقا شديدا على منطقة شمال الضفة الغربية والتي تضم مناطق جنين وطولكم ونابلس، وعزل ما يقارب 800 ألف فلسطيني منذ ديسمبر الماضي·وذكرت صحيفة 'هاآرتس' نقلا عن مصادر عسكرية أن الجيش الاسرائيلي لم يقم بنشر أوامر تتعلق بعزل شمال الضفة عن باقي أنحائها مضيفة أنه يجري إبلاغ الفلسطينيين بذلك بواسطة الحواجز المتحركة والثابتة والتي تمنع الفلسطينيين في الاسابيع الاربعة الاخيرة من السفر باتجاه الجنوب ولم يتم إبلاغهم بموعد انتهاء أوامر المنع هذه·
وروى شهود عيان فلسطينيون أن الجيش الاسرائيلي يقطع طرق المواصلات المباشرة في داخل شمال الضفة الغربية خاصة شارع 60 (الذي يربط مستوطنة 'شفي شومرون' بمستوطنتي 'دوتان' و'حومش') حيث تم إغلاقه بواسطة ثلاث بوابات حديدية أمام الحركة الفلسطينية منذ أواسط أغسطس في العام الماضي·
وقال المراسل العسكري لصحيفة هاآرتس عاموس هارئيل في مقال له نشرته الصحيفة انه من الناحية الفعلية فان الجيش الاسرائيلي قسم الضفة الى ثلاثة أجزاء مشيرا الى ان التقدم في اعمال بناء الجدار العازل في القدس الشرقية اسفر عن عزل وسط الضفة عن شمالها· واضاف ان اجراءات الجيش الاسرائيلي هذه بالنسبة للمواطنين الفلسطينيين يعتبر تراجعا خطيرا الى الوراء الى الايام القاسية اثناء حملة السور الواقي·

اقرأ أيضا

رغم التحذيرات.. تركيا تكمل نشر منظومة "إس 400" إبريل المقبل