الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يبدأ تجمعه بالشارقة اليوم استعدادا للقاء كوريا


سعيد عبد السلام:
يعود المنتخب الوطني لكرة القدم الى التجمع من جديد في الساعة الخامسة عصر اليوم بفندق ميلينوم الشارقة وذلك للدخول في معسكر مغلق استعداداً لمواجهة منتخب كوريا الجنوبية يوم الأربعاء المقبل على استاد مكتوم بن راشد بنادي الشباب في المباراة الدولية الودية التي تأتي في إطار استعدادات الفريق لخوض التصفيات الآسيوية التي ستنطلق بمواجهة منتخب سلطنة عمان يوم 22 فبراير بالإمارات·
ويبدأ المنتخب حصته التدريبية الأولى في الساعة السادسة والنصف مساء على استاد الشارقة تحت قيادة المدرب الفرنسي دومينيك والذي اختار 21 لاعباً للانتظام في المعسكر·
وقد شهدت القائمة استبعاد بعض اللاعبين البارزين أمثال سبيت خاطر نجم العين وصالح عبيد نجم الجزيرة ويوسف عبد العزيز دينامو العنكبوت وفي نفس الوقت شهدت عودة محمد عمر مهاجم الجزيرة بعد فترة غياب طويلة وكذلك سالم خميس لاعب ونجم الأهلي وكذلك الحارس الوصلاوي ماجد ناصر والوجه الأهلاوي الجديد بدر ياقوت·
وأعلن المدرب الفرنسي دومينيك ان اختياراته جاءت عن قناعة تامة وبناء على مشاركة اللاعبين مع فرقهم في المسابقات المحلية وظهورهم بمستوى طيب بعيداً عن الأسماء·· لكن باب المنتخب يظل مفتوحاً لانضمام اي لاعب يثبت جدارته وأحقيته بالانضمام الى الفريق والدفاع عن ألوانه·
وسيؤدي الفريق مرانه على استاد الشارقة اليوم وغداً ثم يؤدي مرانه الأساسي بعد الغد على استاد الشباب الذي ستقام عليه المباراة ويعود الى ملعب الشارقة مرة أخرى يوم 17 يناير الجاري ليفسح المجال أمام المنتخب الكوري ليتدرب على ملعب المباراة في نفس اليوم·
ويأتي لقاء المنتخب مع نظيره الكوري بعد آخر مباراة خاضها المنتخب قبل أكثر من شهر أمام المنتخب الليبي والتي انتهت بالتعادل 1/1 وقبلها خاض المنتخب ثلاثة لقاءات أمام منتخبات البرازيل وسوريا وبنين·
ونظراً لطول المدة بين لقاء كوريا وأول مباراة سيخوضها المنتخب في مشواره بالتصفيات الآسيوية 22 فبراير الجاري والتي تبلغ حوالى 35 يوماً فإن المنتخب في حاجة الى أداء مباراة أخرى على أقل تقدير قبل مواجهة المنتخب العماني القوي حيث من غير المعقول ان يعتمد الجهاز الفني على مباريات الدوري فقط لإعداد اللاعبين ويفضل تجمعهم لاحداث المزيد من الانسجام والتفاهم سواء بين كل خط من خطوط الفريق أو الفريق بشكل عام خاصة وان الفرنسي دومينيك يدخل بعض التعديلات على صفوف المنتخب بين مباراة وأخرى سواء على التشكيلة التي يلعب بها أو القائمة التي يختارها بشكل عام·· الأمر الذي يحتاج معه الى خوض أكثر من لقاء في الفترة المقبلة لاحداث المزيد من التفاهم والانسجام وايضا معايشة اللاعبين لاجواء اللقاءات الدولية لا سيما واذا عرفنا ان المنتخب الاردني الذي يقع ضمن مجموعة المنتخب سيلعب ثلاث مباريات منها مباراتان مع ساحل العاج ومنتخب السويد يومي 18 و23 الجاري في المعسكر الذي يقيمه بالعاصمة أبوظبي ثم يسافر الى بانكوك لملاقاة منتخب تايلاند والدخول في معسكر مغلق هناك خلال شهر فبراير المقبل·
مجموعتنا صعبة
وحول الاستعدادات للتصفيات قال الكابتن عبد الله سلطان عضو اللجنة الفنية والذي تم تكليفه بالاشراف على المنتخب الوطني خلال فترة الاعداد الحالية·· ان مجموعتنا التي تضم منتخبات الأردن وعمان وباكستان ليست سهلة وهي من المجموعات القوية وبالتالي علينا اعداد برنامج جيد يتلاءم مع قوة المجموعة وأهدافنا من خوض التصفيات وايضا جهد كبير من اللاعبين لا سيما واننا سنواجه منتخبين يمضيان بشكل جيد في طريق التطور وهما منتخب الأردن وعمان وحتى المنتخب الباكستاني لا بد الا نهضم حقه ويجب ان نضعه في دائرة الضوء لأنه قد يكون مفاجأة ويلعب دوراً محورياً في تأهل الفريقين· وقال ايضاً: إذا كان تركيزنا يجب ان ينصب على كل مباريات التصفيات الا اننا يجب أيضاً ان نتعامل مع كل مباراة على حدة ونولي اللقاء الأول مع منتخب عمان أهمية قصوى كونه سيكون على ملعبنا والفوز بنتيجته سيكون من شأنه ان يعطي المنتخب دافعاً قوياً لتكملة المشوار بقوة وتحقيق الأهداف المنشودة وهي الوصول الى نهائيات أمم آسيا ·2007

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»