الاتحاد

الاقتصادي

البنوك الوطنية تزيد أصولها 52 مليار درهم خلال 6 أشهر

يوسف البستنجي (أبوظبي)

هيمنت البنوك الوطنية على السوق المصرفية المحلية، وزادت حصتها من إجمالي الموجودات، والقروض والودائع، خلال النصف الأول من عام 2017، حيث ارتفع إجمالي الأصول للبنوك الوطنية بقيمة 52 مليار درهم تعادل نمواً بنسبة 2.3% لتستحوذ بذلك على 86.3% من إجمالي أصول القطاع المصرفي بالدولة التي بلغت 2.654 تريليون درهم بنهاية يونيو الماضي، حسب البيانات الصادرة عن المصرف المركزي أمس.

في المقابل تراجعت حصة البنوك الأجنبية العاملة بالدولة من إجمالي الأصول بقيمة 10.9 مليار درهم لتستقر عند مستوى 364.4 مليار درهم بنسبة انخفاض بلغت 2.9%، لتنخفض حصتها إلى 13.7% من إجمالي الأصول للبنوك العاملة بالإمارات.

ويشار إلى أن البيانات الصادرة عن «المركزي» تشمل كافة البنوك العاملة بالدولة وعددها 23 بنكاً وطنياً و35 بنكاً أجنبياً، في نهاية يونيو 2017.

وفي حين ارتفع إجمالي الائتمان آي القروض والتسهيلات التي قدمتها البنوك لعملائها بنسبة 1.8% لدى البنوك الوطنية ليصل رصيد الائتمان الممنوح حتى نهاية يونيو الماضي إلى 1.404 تريليون درهم تقريباً، حيث ضخت البنوك الوطنية نحو 25 مليار درهم قروضاً وتسهيلات جديدة لعملائها خلال الفترة، فإن رصيد القروض والتسهيلات لدى البنوك الأجنبية تراجع بنسبة 4.3% خلال نفس الفترة، ليستقر عند مستوى 188 مليار درهم بنهاية يونيو الماضي.

أما الودائع المصرفية فارتفع رصيدها بنحو 33 مليار درهم  بنمو 2.4% لدى البنوك الوطنية لتصل إلى 1.385 تريليون درهم بنهاية يونيو 2017 مقارنة مع 1.352 تريليون درهم بنهاية ديسمبر 2016، وفي الوقت ذاته سجلت الودائع المصرفية تراجعاً لدى البنوك الأجنبية بقيمة 6.5 مليار درهم تعادل انخفاضاً بنسبة 3.2%  لتستقر عند 204.5 مليار درهم بنهاية يونيو الماضي.

وعلى صعيد آخر، تظهر البيانات أن البنوك الإسلامية العاملة بالدولة زادت حصتها بشكل ملحوظ من إجمالي الأصول المصرفية لترتفع أصولها بقيمة 24 مليار درهم بنمو 4.7% خلال النصف الأول من 2017، ولتصل إلى 530 مليار درهم بنهاية يونيو الماضي تعادل نحو 20% من إجمالي الأصول المصرفية بالدولة، مقارنة مع 19.4% تقريباً حصتها بنهاية ديسمبر 2016. ويعمل بالدولة 8 بنوك إسلامية و50 بنكاً تقليدياً.

كما استحوذت البنوك الإسلامية على 15 مليار درهم من رصيد الزيادة في محفظة الائتمان المصرفي بالدولة التي بلغت 16.5 مليار درهم خلال الأشهر الستة الأولى من 2017، ليبلغ الرصيد الإجمالي للقروض والتسهيلات نحو 1.591  تريليون درهم، منها 350.2 مليار درهم حصة البنوك الإسلامية أي ما يعادل 22% من الرصيد الإجمالي للقروض والتسهيلات الممنوحة لعملاء البنوك حتى نهاية يونيو 2017، ويشير ذلك إلى أن نحو 91% من إجمالي الزيادة في رصيد التمويلات المصرفية التي منحت لعملاء البنوك خلال النصف الأول من 2017 كانت تمويلات إسلامية.

اقرأ أيضا

اتحادات أعمال أميركية ترفض "أمر" ترامب بالانسحاب من الصين