الاتحاد

عربي ودولي

تشكيل قوة دولية خاصة لمواجهة أنفلونزا الطيور


عواصم - وكالات الانباء : أدى الفزع والهلع في العالم من جراء الانتشار السريع لفيروس انفلونزا الطيور في اماكن عدة من العالم الى تشكيل قوة عمل دولية خاصة مهمتها مواجهة وباء محتمل للمرض · وتضم مجموعة العمل الجديدة حوالي 20 دولة ومنطقة وستعمل كجهة استشارية لمنظمة الصحة العالمية لمنع تفشي المرض واحتواء الانفلونزا القاتلة التي أدت إلى وفاة أكثر من 70 شخصا منذ أواخر عام2003 ·وجاء الاعلان عن تشكيل هذه المجموعة بعد الاجتماع المشترك الذي عقد امس في طوكيو بين مسؤولي المنظمة ومسؤولين يابانيين لترتيب الاستجابة المبكرة لوباء محتمل بالانفلونزا·وقال شيجيرو أومي المدير الاقليمي للمنظمة في منطقة غرب المحيط الهادئ خلال مؤتمر صحافي إنه فيما يتعلق بالتشخيص المبكر للمرض والحد من انتشاره فإن كفاءة المراقبة في المناطق النائية تحتاج لتطوير فمزارع الدواجن يجب أن تطور منشآت مناسبة ويجب رفع درجة الوعي بالمرض لدى الرأي العام·
وقال إنه فيما ينتشر وباء مرض الالتهاب الرئوي اللانمطي 'سارس' بشكل أساسي في المدن فإن أنفلونزا الطيور تنتشر في المناطق النائية حيث تكون البنية الاساسية إما غير موجودة أو غير كافية للتشخيص المبكر للمرض·
وأضاف 'السبب في تأخر التقارير المتعلقة بتفشي المرض هو أن القرى النائية تفتقر إلى القدرة والموارد البشرية'·
وأشار إلى أنه حتى لو كان عمال الصحة موجودين في هذه المناطق فإنهم يفتقرون إلى المعرفة بشأن الوباء أو يتقاعسون عن الابلاغ عن الحالات·وصرح كيجي فوكودا من منظمة الصحة العالمية خلال المؤتمر الصحافي بأن المنظمة تدرس أيضا تطوير عقاقير مضادة للفيروسات·وفي تركيا قالت وكالة الأناضول للأنباء إن الفحوص أثبتت وجود فيروس (اتش·
5 ان·1) المسبب لإنفلونزا الطيور في رئتي طفلة تركية توفيت الأسبوع الماضي رغم أن فحوصا سابقة أظهرت خلوها من المرض·وتوفيت الطفلة هوليا كوجيجيت البالغة من العمر 11 عاما في السادس من يناير ·
وكان قد تأكد من قبل إصابة شقيقها الأكبر محمد وشقيقتها فاطمة بإنفلونزا الطيور ليصبحا أول شخصين يصابا بالمرض خارج نطاق الصين وجنوب شرق آسيا·وتوفي محمد في الأول من يناير وفاطمة في الخامس من الشهر·
من جانبه قال وزير الزراعة التركي مهدي إيكر إنه تم اكتشاف انفلونزا الطيور بين الدواجن في 11 إقليما من 81 إقليما تركيا في حين يشتبه بوجود الفيروس في 14 إقليما آخر· وقال الوزير في مؤتمر صحافي عقد بشرق تركيا ونقله التلفزيون على الهواء مباشرة 'تأكد وجود المرض بين الطيور في 11 إقليما ويشتبه بوجوده في 14 إقليما آخر'·
من جانبها قررت ايران ذبح دواجنها في المنطقة الحدودية مع تركيا بهدف تفادي انتشار مرض انفلونزا الطيور على اراضيها· وقال مسؤول محلي في الاجهزة البيطرية 'سيتم ذبح كل الدواجن المتواجدة في بقعة طولها 15 كلم على طول الحدود في محافظة اذربيجان الغربية'·واضاف المسؤول دهيم الذي اكتفى باعطاء اسمه الاول لوكالة الانباء الايرانية 'ان اكثر من 50 الف طير سيتم ذبحها'، وستقوم الدولة بالتعويض على اصحابها·
وجدد من جهة أخرى تصريحات المسؤولين الايرانيين حول انه 'لم يتم كشف اي حالة اصابة بانفلونزا الطيور في ايران حتى الآن'·

اقرأ أيضا

توقف قطار في ألمانيا وإجلاء ركابه بسبب طرد مريب