الاتحاد

الرياضي

«مان سيتي» في مهمة تصحيح المسار أمام ويجان

«مان سيتي»  في مهمة الحفاظ على الصدارة أمام ويجان

«مان سيتي» في مهمة الحفاظ على الصدارة أمام ويجان

بعد تعرضه لأربع هزائم في آخر ثماني مباريات خاضها في مختلف البطولات، يسعى مانشستر سيتي إلى إعادة موسمه للطريق الصحيح واستعادة التوازن من خلال المباراة المرتقبة مع مضيفه ويجان بعد غد في ختام مباريات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.
وودع مانشستر سيتي بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي بعدما سقط أمام جاره مانشيستر يونايتد مطلع الأسبوع الماضي ثم خسر مباراته أمام ليفربول صفر-1 الأربعاء الماضي في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأندية المحترفة بإنجلترا (كأس كارلينج).
وما زال مانشستر سيتي متصدرا لجدول مسابقة الدوري الإنجليزي بفارق ثلاث نقاط أمام جاره مانشستر يونايتد حامل اللقب رغم حالة الاهتزاز التي أصابت مستواه ونتائجه في الأسابيع القليلة الماضية.
وينتظر أن يواصل الفريق حالة التذبذب في العروض والنتائج في الأسابيع القليلة المقبلة نظرا لافتقاده جهود اللاعب يايا توريه لمشاركته مع المنتخب الإيفواري في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تقام فعالياتها في غينيا الاستوائية والجابون من 21 يناير الحالي إلى 12 فبراير المقبل.
كما تحوم الشكوك حول مشاركة كل من الإيطالي ماريو بالوتيللي والأسباني ديفيد سيلفا مع الفريق في مباراة الاثنين المقبل بسبب الإصابات مما يعني افتقاد مانشستر سيتي لكثير من قوته وقدراته الإبداعية.
ويفتقد الفريق في هذه المباراة أيضا جهود لاعبه فينسنت كومباني الذي يقضي المباراة الثانية في عقوبة الإيقاف أربع مباريات بعد البطاقة الحمراء التي نالها في لقاء مانشستر يونايتد مطلع هذا الأسبوع.
وقال المدرب الإيطالي روبرتو مانشييني المدير الفني لفريق مانشستر سيتي: “كل الناس يرون أننا نمتلك العديد من اللاعبين.. ولكن الفريق يضم 19 لاعبا فقط، بالإضافة إلى حراس المرمى، ليس فريقا كبيراً.. نتعرض لمشكلة حقيقية إذا صادفنا سوء الحظ بإصابة ثلاثة أو أربعة من لاعبينا مثلما هو
الحال الآن. النادي يعلم ذلك”.
ويخوض مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني اختباراً صعباً اليوم أمام بولتون المتعثر في الموسم الحالي. وينتظر أن يشارك لاعب الوسط مايكل كاريك مجدداً في مركز قلب الدفاع في ظل أزمة الإصابات التي يعاني منها الفريق والتي تحرمه من جهود بعض العناصر الأساسية.
وقال كاريك: “لا أعلم بالفعل السبب وراء اختياري للعودة إلى خط الدفاع، ولكنني لا أبالي كثيراً بذلك.. لا أعاني من مشكلة بهذا الشأن لأنه يتعين عليك أن تفعل ما تستطيعه من أجل الفريق”.
وفي الوقت نفسه، يستضيف توتنهام فريق ولفرهامبتون اليوم ويأمل في تحقيق الفوز لمواصلة المطاردة مع قطبي مانشستر أملا في تدعيم فرصته في الفوز باللقب هذا الموسم.
وحقق توتنهام الفوز على إيفرتون 2-صفر الأربعاء الماضي ليعزز موقعه في المركز الثالث برصيد 45 نقطة وبفارق الأهداف فقط خلف مانشستر يونايتد.
وقال هاري ريدناب المدير الفني لتوتنهام: “ليس مستحيلاً لنا أن نفوز بلقب الدوري.. لدينا فرصة، اللاعبون يرون أن لدينا فرصة”.
وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي تشيلسي مع سندرلاند وأستون فيلا مع إيفرتون وليفربول مع ستوك سيتي وبلاكبيرن مع فولهام وويست بروميتش ألبيون مع نورويتش سيتي غدا السبت ونيوكاسل مع كوينز بارك رينجرز وسوانسي سيتي مع أرسنال غداً.

اقرأ أيضا

الوحدة والفجيرة.. "الظروف المتباينة"