الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 6 مسلحين واعتقال 27 آخرين في العراق

بغداد - وكالات الأنباء: أعلن الجيش الأميركي في العراق أمس أن جنوده قتلوا ستة مسلحين بينهم انتحاريان في بغداد واعتقلوا 27 آخرين بينهم 4 إرهابيين في شمال البلاد العراق و توقع أن تتصاعد أعمال العنف بانتظار تشكيل حكومة جديدة قد يستغرق إعلانها بضعة أسابيع·
وأوضح بيان عسكري أميركي أن المسلحين الستة قتلوا خلال اشتباكات في بغداد أمس الأول أن اثنين منهم كانا يرتديان سترتين معبأتين بالمتفجرات وأصيب سابع بجروح وتم اعتقاله· كما عثر الجنود على معدات صناعة قنابل وبنادق وذخيرة في كوخ قريب· وأضاف أن جنودا أميركيين وعراقيين اعتقلوا رجلا بعد معركة بالأسلحة النارية مع مسلحين واكتشفوا مخبأ للأسلحة حوى 50 بندقية من طراز'أيه· كيه· '47 وعشر منصات لإطلاق صواريخ و200 قنبلة· قال بيان آخر إن القوات الأميريكية اكتشفت ثلاثة مخابئ للاسلحة واحتجزت 21 شخصا يشتبه بأنهم من المسلحين خلال مداهمات في تلعفر وتكريت والموصل في شمال العراق أمس الأول· وأضاف أن جنودا أميركيين اعتقلوا أربعة إرهابيين في قضاء الحويجة جنوب غرب كركوك وصادروا بندقيتين من طراز 'أيه· كيه· '47 وكميات من الذخائر وثماني بطاقات تعريف شخصية مختلفة والعديد من المنشورات التحريضية كانت بحوزتهم· وأفاد بأن الجنود العراقيين حرروا عراقيين مخطوفين عثر عليهما مقيدين ومكممين في صندوق سيارة أثناء دورية بالقرب من تكريت أمس الأول·
وأعلنت الشرطة العراقية أنها عثرت أمس على جثة مترجم عراقي لدى القوات الاميريكية اسمه زياد حمدي مقتولا بالرصاص بعد اختطافه قبل أسبوعين قرب بلدة تازه جنوبي كركوك، رغم أن ذويه دفعوا عشرة آلاف دولار فدية للخاطفين لقاء إطلاق سراحه· وأضافت أنها اكتشفت جثثا لسبعة أشخاص مقتولين بالرصاص ويحملون آثار تعذيب في محطة تصفية المياه في الرستمية جنوبي بغداد وجثتي مدنيين بدت آثار التعذيب عليهماوتم قتلهما بعد تعذيبهما في الناصرية·
من جهة أخرى، قال الناطق باسم قوات التحالف في العراق المتحدة الجنرال الاميركي دونالد ألستون 'تعتبر القوى المعادية ان الفترة الانتقالية بين الانتخابات الأخيرة و تشكيل حكومة جديدة ، هي فرصة مؤاتية لشن هجمات قاتلة وعرقلة التقدم السياسي الحاصل'· وأضاف في مؤتمر صحافي أمس ' ارتفاع عدد الاعتداءات الأسبوع الماضي في مختلف انحاء العراق يدل بوضوح على أن القاعدة والتنظيمات الارهابية الاخرى ما زالت تملك القدرة على الحاق الاذى'· وتابع 'فيما تحقق الديمقراطية تقدما بإجراء الانتخابات وتشكيل الحكومة الجديدة، نتوقع مزيدا من أعمال العنف في العراق'· وأكد أن عدد المقاتلين الاجانب الذين ألقي القبض عليهم في العراق خلال العام الماضي بلغ 469 مقاتلا من بينهم 116 مصريا و92 سوريا و62 سعوديا و56 سودانيا· وقال 'ان 90% من قادة السيارات المفخخة المستخدمة في العمليات الانتحارية هم من المقاتلين الأجانب' بدون أن يوضح كيف يتم التعرف عليهم·

اقرأ أيضا

زعيم كتالونيا يدعو لمحادثات والحكومة الإسبانية ترفض