الاتحاد نت

الاتحاد

فنجان شاي بـ75 ألف دولار

تخطت عروض المعجبين بليدي غاغا الذين زايدوا على ثمن فنجان شاي وصحنه لم تستخدمهما نجمة البوب إلا مرة واحدة، الستة ملايين ين (75 ألف دولار) عند إغلاق المزاد، بحسب ما أفاد موقع ياباني للمزادات أمس.

وكانت نجمة البوب الأميركية قد استخدمت فنجان الشاي المصنوع من الخزف الصيني والصحن الخاص به في مؤتمر صحافي في طوكيو بعد ثلاثة أشهر من الزلزال والتسونامي اللذين هزا شمال شرق اليابان في 11 مارس 2011.

وأعلنت ليدي غاغا للصحافيين آنذاك أنها ستطرح الفنجان الذي يحمل آثار أحمر الشفاه الخاص بها ورسالة "نصلي من أجل اليابان" مع توقيع النجمة، للبيع في مزاد.
وسيتم تخصيص المبلغ بأكمله لمساعدة فنانين يابانيين شباب يرغبون بمتابعة دراستهم في الولايات المتحدة.

وكان فنجان الشاي ضمن مجموعة من الأغراض التي طرحت في مزاد علني لجمع أموال تخصص للمتضررين من أكبر كارثة ضربت اليابان بعد الحرب، وقد شكل السلعة الثانية الأغلى ثمنا. أما السلعة الاولى الأغلى ثمنا في هذا المزاد، فهي بيانو من الكريستال من صنع شركة "كاواي" استخدمه الموسيقي يوشيكي من فرقة الروك "جابان إكس" بيع بسعر 11001000 ين، بحسب ما أفاد موقع "ياهو!" الياباني.

يذكر أن الكارثة التي ضربت اليابان قبل سنة تقريبا أودت بحياة نحو 19 ألف شخص على الساحل الشمالي الشرقي وتسببت في فوكوشيما بأسوأ حادثة نووية منذ كارثة تشرنوبيل سنة 1986. وزارت ليدي غاغا اليابان مرتين بعد الكارثة، ودعت السياح في العالم أجمع إلى القيام بالمثل تضامنا مع اليابان. ومن المتوقع أن تحيي المغنية حفلا موسيقيا هذا الأسبوع في اليابان في إطار جولة في آسيا.

اقرأ أيضا