الاتحاد

الاقتصادي

أسعار النفط تواصل ارتفاعها

عواصم- 'وكالات': ارتفعت أسعار النفط الخام في المعاملات الآجلة أمس وسط مخاوف بين المستثمرين من تطور النزاع حول البرنامج النووي الايراني الى تدخل مجلس الامن، ما قد يخلق حالة من التوتر في الاسواق لمدة أشهر·
وارتفع مزيج برنت لشهر فبراير 56 سنتا الى 62,73 دولار للبرميل خلال تداولات أمس بعد صعوده 25 سنتا أمس الاول، وزاد سعر الخام الاميركي الخفيف 54 سنتا الى 64,48 دولار للبرميل· وساهم في ارتفاع الاسعار مخاوف من اضطراب الانتاج في نيجيريا بعد أن قالت مصادر إن شركة شل شرعت في وقف انتاج 120 ألف برميل يوميا بعد هجوم اختطف فيه أربعة من العاملين لديها· ومنذ ديسمبر الماضي ارتفعت أسعار النفط بأكثر من عشرة في المئة يدعمها توترات في الشرق الاوسط· وأظهر تقرير حكومي أمس أن مخزونات نواتج التقطير الاميركية بما فيها زيت التدفئة زادت بكمية أكبر من المتوقع في الاسبوع الماضي مع زيادة الإنتاج واعتدال المناخ·
وارتفعت مخزونات البنزين أيضا بكمية أكبر من المتوقع بينما تراجع مخزون النفط الخام بشدة· وارتفع سعر وقود التدفئة الاميركي 2,3 سنت الى 1,7474 دولار للجالون وقفز سعر البنزين 1,84 سنت الى 1,7515 للجالون· وارتفع سعر السولار (زيت الغاز) في بورصة البترول الدولية 15,25 دولار الى 525,75 دولار للطن·
إلى ذلك، قالت منظمة أوبك أمس إن سعر سلة خامات نفط المنظمة تراجع الى 56,87 دولار للبرميل من 57,11 دولار، وتضم سلة أوبك 11 نوعا من النفط الخام·
الى ذلك قالت وسائل اعلام رسمية في الصين أمس إن اللجنة المختصة بسياسات الطاقة في البلاد توقعت أن يكون سعر النفط نحو 55 دولارا في العام المقبل وذلك في خطوة ربطها الخبراء بجهود الصين لتعديل أسعار النفط المحلية، ونادرا ما تنشر الصين توقعاتها لاسعار النفط الخام·
ومن المتوقع على نطاق واسع أن يبدأ قريبا تنفيذ خطة لتحديد أسعار الوقود المحلية بربطها بسعر النفط الخام في الاسواق العالمية بدلا من ربطها بأسواق المنتجات النفطية· وقال تشين وي، خبير الطاقة لدى شركة ايجل الاستشارية، إن الحكومة تشير فيما يبدو الى أنها تريد استخدام هذا المستوى كمعيار لاصلاح أسعار المنتجات النفطية·
وقالت صحيفة تشاينا سيكيوريتيز نقلا عن تقرير للجنة الوطنية للتنمية والاصلاح: سيكون متوسط الأسعار أقل قليلا مما كان عليه في عام 2005 لكنه سيشهد تقلبات شديدة بسبب المضاربات على الارجح· وكانت رويترز أجرت استطلاعا لآراء 30 محللا أظهروا انهم يتوقعون ارتفاعا بسيطا في الاسعار الى 57,31 دولار للبرميل من الخام الاميركي الخفيف بالمقارنة مع 56,70 دولار في العام الماضي·
وقال التقرير ان قوة الاقتصاد العالمي ستعزز النمو الاقتصادي ونمو الطلب على النفط رغم ان تكنولوجيا تحسين استهلاك النفط ستعوض زيادة الطلب· ولم يذكر التقرير الطلب في الصين إلا ان وكالة الطاقة الدولية تقول انه بعد نمو هذا الطلب ثلاثة في المئة فقط في العام الماضي فانه قد ينمو بنسبة ستة في المئة هذا العام مما يزيد الضغوط على الاسواق العالمية·

اقرأ أيضا

توجه أميركي لإزالة تركيا من الشراكة في "إف 35"