الاتحاد

الاقتصادي

توقعات بعودة الانتعاش إلى سوق الأسهم المحلية

بدا واضحاً في تداولات أمس، أن غالبية المستثمرين يترقبون في أسواق الأسهم المحلية بفارغ الصبر بدء إعلان النتائج المالية للشركات المساهمة العامة المدرجة في أسواق المال خلال الأيام المقبلة·
وأنهت أسواق المال المحلية يوم تداول هادئ كرس الانتعاش الذي بدء يطفو على سطح الشاشات قبيل بدء عطلة عيد الأضحى المبارك، فيما قال محللون ماليون إن كل الظروف مواتية لموجة قوية من الانتعاش خاصة أن الشركات ستبدأ الإعلان عن أرباحها خلال أيام لتبدأ معها الأسهم موجة تصاعدية مع التوزيعات التي يترقب غالبية المستثمرين إعلانها·
ولم تؤثر العطلات التي مرت بها أسواق المال المحلية خلال الأسبوعين الماضيين على استمرار زحف الأسواق نحو الانتعاش المنشود والتخلص من لعنة 'جني الأرباح السريعة'·
وعززت الشركات القيمة السوقية بنحو 6 مليارات درهم جديدة إلا أن الترقب ما يزال مسيطرا على حملة الأسهم الذين يعقدون آمالا كبيرة على توزيعات مجزية تعوضهم عن صبرهم في أزمة هبوط الأسواق·
وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول أمس بنسبة 0,69% ليغلق عند مستوى 7049,38 نقطة، وجرى تداول ما يقارب 140 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1,82 مليار درهم من خلال 15208 صفقات·
وسجل مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعا بنسبة 1,88% تلاه مؤشر قطاع التأمين ارتفاعا بنسبة 0,85% تلاه مؤشر قطاع الصناعات ارتفاعا بنسبة 0,40 % تلاه مؤشر قطاع البنوك انخفاضا بنسبة 0,50%·
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 56 من أصل 89 شركة مدرجة في الأسواق المالية وحققت أسعار أسهم 36 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 13 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات·
وانخفض مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس بنسبة 0,15% ليصل إلى 5222 نقطة من خلال تداول نحو 40,3 مليون سهم نفذت عبر 3228 صفقة بقيمة بلغت نحو279,7 مليون درهم· وبلغت قيمة التداول في سوق دبي المالي أمس 1,54 مليار درهم من خلال تداول 160,1 مليون سهم بواقع 11980 صفقة وأغلق مؤشر سوق دبي المالي عند 1097,06 نقطة مرتفعا 1,98%·
طالع ص ،6 7

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى