الاتحاد

عربي ودولي

مقتل قائد كبير بحركة «الشباب» الصومالية في غارة أميركية

مقديشو (وكالات)

قال مسؤول بإدارة الاستخبارات الصومالية، إنه تم استهداف قيادي بجماعة الشباب الصومالية الإرهابية في هجوم بطائرة أميركية من دون طيار. ونقلت إذاعة شبيلي عن المسؤول الذي لم تتم تسميته، قوله إن القيادي الذي تم استهدافه يدعى علي محمد حسين، الذي يشغل منصب حاكم الظل للجماعة في مقديشو.
من جهة أخرى، قالت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا «أفريكوم» في بيان نشرته على موقعها على الإنترنت، إن الهجوم أسفر عن مقتل أحد مقاتلي الجماعة دون وقوع إصابات بين المدنيين. وأضافت القيادة، التي مقرها شتوتجارت بألمانيا، أنه تم شن الهجوم بالقرب من تورتورو جنوبي الصومال.وتابعت أن الولايات المتحدة قامت بهذه العملية بالتنسيق مع شركائها الإقليميين كرد مباشر على أعمال جماعة الشباب، التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، بما في ذلك الهجمات الأخيرة على القوات الصومالية. يذكر أن جماعة الشباب الإرهابية تشن هجمات على المنشآت والقوات الحكومية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي التي تساند حكومة مقديشو في قتالها ضد الجماعة.

اقرأ أيضا

سوريا تتصدى لـ "أهداف معادية" في دمشق