الاتحاد

الرياضي

النصر يستضيف العين في مواجهة من العيار الثقيل

راشد الزعابي:
تختتم اليوم مباريات الجولة الثانية عشرة في افتتاح مباريات الدور الثاني وتظهر ست فرق ليكتمل عقد اللوك الجديد للفرق الاثني عشر ·
وبعد دور اول وحداوي الهوى انتهى بكل ما فيه من افراح واتراح يفتح الدور الثاني ابوابه للجميع وتفتح الاندية ابوابها وتستقبل لليوم الثاني على التوالي جماهيرها ليتواصل الصراع بعد استراحة محارب حيث يستقبل دبا الحصن بني ياس في سباق الهروب من قاع الجدول ويستقبل الجزيرة الشعب في مباراة ترتيب اوضاع ويحل العين ضيفا على النصر في الفقرة الرئيسية لمباريات الجولة الثانية عشرة لمسابقة الدوري ·
النصر * العين: مواجهة الكبار
قمة مباريات الجولة الاولى من الدور الثاني تنطلق في استاد آل مكتوم وتجمع فريق النصر مع العين في لقاء الكبار وسهرة لا تليق بغير الفريقين الكبيرين حيث يحاول النصر ان يبدأ الدور الثاني بداية مغايرة لبدايته في الدور الاول من حيث النتائج بينما يسعى العين الى مصالحة جماهيره واستعادة مستوى كان قد غاب في الاونة الاخيرة بعد ان فقد الفريق الكثير من شخصيته ·
النصر الفريق الذي دخل هو الاخر على خط الدوري مرشحا للعب دورا بارزا في المنافسة على اللقب بعد ان اكتمل نضج الفريق منذ الموسم الماضي الذي كان مثاليا بالنسبة للازرق وعلى الرغم من قسوة جدول المباريات في حق الفريق الا انه قدم مستويات راقية في اغلب مبارياته وعاندته النتائج وكل هذا كان في البداية وانعكست هذه النتائج بشكل سلبي على مردود الفريق في بقية المباريات فساءت النتائج فيما بعد فتراجع ترتيب الفريق الى المركز السادس برصيد 17 نقطة وكلفت هذه النتائج لاعب الفريق والصفقة التي اثارت الكثير من الضجة الارجنتيني جولي مكانه في الفريق فلم يقدم ما يستحق عليه البقاء ويعاني الفريق من ظاهرة كثرة حصول لاعبيه على البطاقات الملونة ويخسر الفريق جهود ابرز لاعبيه بسبب هذا الامر وهو ما يتطلب تدخلا اداريا لحل ما يصادفه اللاعبون من ضغوطات اثناء المباراة حتى يعود النصر الى بوابة المنافسة من جديد ·
العين الزعيم الذي فقد الكثير من مقوماته في الفترة الاخيرة هو الاخر قادر على العودة والتصحيح في العين لا يحتاج الى وقت طويل وكما عودنا الفريق فهو يتوهج في عز ازماته وفي الدور الاول كان فريق العين باهت اللون ولم يكن الشكل الذي ظهر عليه الفريق يمت لزعيم اسيا السابق بصلة وتلقى الفريق في هذا الدور الهزيمة اربع مرات من عشر مباريات وتتبقت له مباراة ما زالت مؤجلة امام الوصل بعد ان خسر المؤجلة الاولى من الاهلي في ملعبه لتوقف مسيرة الانتصارات العيناوية في ملعبه عند الرقم 15 وتنتهي بهذه الهزيمة العلاقة بين العين والتشيكي ميلان ماتشالا ليتم اسناد المهمة للمدرب التونسي محمد المنسي الذي تتمنى جماهير العين بحضوره تناسي الدور الاول وفتح صفحة جديدة مع الدور الثاني يظهر فيها الفريق بشكل مختلف يعيد فيه الابتسامة الى شفاه الجماهير و خصوصا مع قدوم الاجنبيين الجديدين و لعل قدومهما يكون وجه السعد على قلعة البنفسج ·
الجزيرة * الشعب: ترتيـب أوضاع
مباراة مهمة تجري احداثها في مدينة زايد الرياضية وتجمع الجزيرة مع الشعب في لقاء يسعى خلاله الجزيرة الى بداية جديدة وميلاد جديد لحلم قديم بالمنافسة على لقب الدوري وهو الذي استعصى على الجزيرة كثيرا بينما يسعى الشعب لترتيب اوضاعه والابتعاد عن مؤخرة الجدول وتحقيق مفاجأة في اروقة المدينة ·
الجزيرة الذي دخل هذا الموسم كأحد ابرز الفرسان المرشحين للصراع على اللقب عانى الكثير ولاقى من الصعوبات ما فاجأ به منافسيه قبل عشاقه واذهل بهذه النتائج كل التوقعات وعلى الرغم من ان الجزيرة اختتم الدور الاول في المركز الثالث الا انها لم تكن النتيجة التي ينتظرها عشاق الجزيرة الذين طال صبرهم حتى مل انتظارهم لم لا والفريق يخسر اربع مرات في الدور الاول واثنتان من هذه الهزائم كانتا بنتيجة ثقيلة ووضع الجزيرة في الدور الاول كان محيرا فالفريق الذي لم يهزم على ارضه في الموسم الماضي خسر مرتين على ملعبه في هذا الموسم وكانت الخسارة الاخيرة في ختام الدور الاول من الشباب سببا كافيا لتثير القلق من جديد على وضع الفريق ومدى قدرته على المنافسة والاقتراب من الصدارة الوحداوية التي باتت تبعد عنه بفارق تسع نقاط ·
الشعب حاول كثيرا في الدور الاول لكن يبدو انه لم يكن بالامكان افضل مما حدث فتعثرت الخطى الشعباوية كثيرا و تلقى خمس هزائم ولم يحقق الفوز سوى ثلاث مرات واختتم الدور الاول والفريق يحتل المركز الثامن برصيد 12 نقطة كل هذا افقد الشعباوية الصبر على مدربهم الالماني ويلي رايمون فتم انهاء عقده والتعاقد مع المدرب التونسي ومدرب الشارقة في الموسم الماضي يوسف الزواوي الذي قاد الفريق في اول مبارياته امام فريقه السابق وخرج من دور الـ 16 لمسابقة الكأس في تلك المواجهة ولكن قدم الفريق في تلك المباراة عرضا مقنعا وهو ما دفع الجماهير الى التفاؤل بالحقبة الجديدة ويتجه اليوم الشعباوية الى مدينة زايد واضعين نصب اعينهم الخروج بنتيجة ايجابية تعيد الى الاذهان سيرة فريق الشعب القديمة عندما كان صائدا للكبار وشوكة في حلق كل الفرق الاخرى ·
دبا الحصن * بني ياس صراع القاع
صراع القاع ومباراة الهروب من المركز الاخير تجمع هذا المساء فريق دبا الحصن مع ضيفه بني ياس المباراة تدور رحاها بين اخر فريقين في جدول الترتيب وهما اللذان كانا في الموسم الماضي قد تأهلا كبطل ووصيف للدرجة الثانية والفوز محاولة اولى لكليهما للتمرد على مقولة الصاعد هابط ·
دبا الحصن الذي دخل في دوامة الهبوط مبكرا وبات يحتل المركز الاخير بعد ان بدأ الدور الاول للمسابقة بداية قوية ولكن سرعان ما اتضح افتقار اللاعبين لعنصر الخبرة في مباريات واجواء الدرجة الاولى حيث انه الظهور الاول للفريق في هذه المسابقة فتوالت الخسائر على الفريق وتراجع بشكل مخيف الى المراكز الخلفية وبات وضعه مهددا بصورة كبيرة ولعل فترة التوقف الماضية كانت مفيدة لاعادة شحن معنويات اللاعبين وكان الحصن في دور الـ 16 لمسابقة الكأس قد خسر من الجزيرة بنتيجة 1 / 4 وودع المسابقة وبعد هذه المباراة انتهت العلاقة بين الحصن وقائد عملية الصعود الى الدرجة الاولى المدرب البرازيلي سيرجيو ليخوض اعتبارا من اليوم المدرب التونسي لطفي رحيم اختباره الاول وامام منافس مباشر فكيف ستكون البداية ·
بني ياس هو الاخر يمر بظروف لا يحسد عليها ومشابهة لما يمر به فريق دبا الحصن ويعاني الفريق الكثير في الدرجة الاولى التي عاد اليها بعد غياب طويل لكن العودة لم تكن في مستوى الطموح وهاهو الفريق مع ختام الدور الاول يحتل المركز قبل الاخير برصيد ثمان نقاط وهو رصيد لا يمكن ان يقنع احدا ان الفريق عازم على الاستمرار في دوري الاولى لموسم اخر وتوالى على تدريب السماوي في هذا الموسم ثلاثة مدربين حتى الان هم البرازيلي جارسيا الذي تمت اقالته قبل بداية الموسم ثم جاء الالماني كراوس الذي رحل قبل نهاية الدور الاول بجولة ثم جاء مدرب فريق الشباب السلوفاكي بيتر بولاك الذي قاد الفريق في اخر مباراتان حيث خسر من الاهلي بسباعية وخرج من دور الـ 16 لمسابقة الكأس بالخسارة من الشباب بركلات الترجيح وما بين الدورين تم التعاقد مع التركي محسن اورتجال عل وعسى ان يصلح التركي ما افسده اسلافه ·

اقرأ أيضا

ثنائية لخيول الإمارات في افتتاح رويال أسكوت