الاتحاد

الرياضي

بداية انتفاضة «الأصفر»

يرى ياسر سالم قائد دفاع الوصل أن مباراة اليوم أمام الأهلي سوف تكون بمثابة الانتفاضة الجديدة لـ”الفهود”، بعد الهزة التي أصابت الفريق في الفترة الأخيرة، وهو ما جعل “الإمبراطور” يودع مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم من الدور الربع النهائي، وكذلك تراجعه في الترتيب العام لدوري المحترفين.
وقال ياسر سالم إننا نسعى إلى تكرار الفوز على الأهلي مثلما حدث مؤخراً في بطولة الكأس، ولكن لا يهمنا تحقيق أهداف بحجم ما سجلناها في المباراة الأخيرة مع الأهلي، بملعب النصر، حيث نخطط للفوز بأي نتيجة طالما أنها ستكون دافعاً مهماً للانتقال إلى مرحلة الانتصارات بدوري المحترفين من جديد، خاصة أننا نبحث عن تحسين موقفنا في الفترة الحالية، حتى نعود مجدداً للانطلاق نحو المقدمة، لأن هدفنا رغم كل الكبوات السابقة أن نتواجد مع الكبار، لأن الوصل بجماهيره، لابد أن يكون من الفرق الكبيرة، وفي مقدمة المسابقة، كما أننا نبحث عن كيفية المشاركة في البطولة الآسيوية، وهذا لن يتحقق، إلا من خلال التواجد بين الأربعة أو الثلاثة الكبار”.
نوه ياسر سالم إلى أنه يعلم الكثير عن هجوم “الفرسان”، عندما قال: أعرف كيف يلعب جرافيتي، ولم يفعل شيئاً في مباراة الكأس، وهو ما سنقوم به معه أيضاً، حتى نفسد أي محاولات للأهلي لاختراق دفاعات “الفهود”، ولدينا القدرة والكفاءة العالية على إيقاف خطورة جرافيتي، كما فعلنا في المواجهة السابقة، ونكن كل تقدير واحترام لهجوم الأهلي، وندرك تماماً بأن المباراة مثلما هي مهمة للوصل، فهي كذلك بالنسبة للأهلي، نظراً لتقارب الفريقين في الترتيب والنقاط، وهو ما يمنح المباراة الكثير من الإثارة والمتعة، وعلينا أن نعترف ونقتنع في نهاية المباراة بأن نبارك للفائز مهما كان اسمه، وإن كنت بالطبع أبحث مع زملائي على كيفية تحقيق الانتصار لأننا في أشد الحاجة إليه”.
وأضاف مدافع الفهود:”لن يكون هناك أي غموض في مستوى الفريقين، لأن الظروف تكاد تكون متشابهة في الترتيب، ويبقى فقط التوفيق الذي يلازم فريقاً على حساب الآخر، وأعتبر المباراة طريق العودة للانتصارات واستعادة الثقة مع جماهيرنا، وثقتنا كذلك في أنفسنا، وهدفي أن ننتصر حتى نمنح المدير الفني الأسطورة الأرجنتينية مارادونا البسمة والسعادة من جديد، خاصة أنه يبذل الجهد الكبير معنا كلاعبين، حيث أعتبره من أفضل المدربين الذين مروا على حياتي الكروية، في كيفية التعامل مع اللاعبين، حيث يهتم “الأسطورة؛ كثيراً بلاعبيه بشكل لم أر مثله من قبل، وهو ما يدفعني للقول إنني سوف أبحث عن كل السبل لتحقيق الانتصار اليوم”.
وعن السبب في تطور مستوى ياسر سالم هذا الموسم قال لاعب الوصل إن الفضل يعود في الملعب للمدير الفني مارادونا، حيث يمنحني الثقة الكبيرة، وأرى أن الأسطورة يحترم كثيراً اللاعبين الملتزمين، ويمنحهم فرصا متميزة للمشاركة، وأنا لا ألوم المدافعين عن الأهداف الأخيرة، بل فريق الكرة عناصر متكاملة، وكل طرف يصب في مصلحة الآخر، وبالتالي أعتبر الفوز أو الخسارة بمثابة عمل جماعي لكل اللاعبين المشاركين في اللقاء”.
وأضاف: “لا يهم أين ستقام المباراة بقدر اهتمامنا في أن نحصل على النقاط الكاملة للمباراة، وما أتمناه أن يلازمنا التوفيق، ونسجل من الفرص التي تتاح لنا، حيث كانت هناك الكثير من الفرص في لقاء الوحدة الأخيرة، ولكن العارضة وقائم الوحدة وقفا ضد تحقيق رغباتنا، وتواجد اللاعبين المحترفين الأربعة في المباراة سيكون من أهم أسلحتنا حيث أراهم صفقة ناجحة للفريق خاصة الإيراني محمد رضا خلعتبري، وندعو جمهورنا إلى عدم الابتعاد عن الفريق في هذا التوقيت المهم”. أشاد ياسر سالم بالثنائي دوندا وأوليفيرا، قائلاً إن دوندا يقدم مباريات ومستوى ممتعين للغاية، ولديه حماسة كبيرة وغيرة على مصلحة الفريق، وكما أن الأوروجوياني أوليفيرا يملك خبرة جيدة ولديه رأس قناصة يستطيع أن يسدد بها من مسافات بعيدة، وأعتبر أن مباراة اليوم مفتاحا سحريا جديدا لابد أن نفوز به، حتى نتخطى الموقف النفسي الصعب الحالي، خاصة أن “الفهود” بالفعل يقدم مستوى جيداً ومباريات فنية عالية، لكن بقليل من الأخطاء الواردة في عالم اللعبة نخسر المباريات.
وأضاف: “حماسنا لم يقل مع المباريات، ولكن كثير من المواجهات لا يقف الحظ إلى جانبنا ونخسرها، وفي الوقت نفسه تتاح لنا فرص متنوعة، ولكن القائم والعارضة مثلاً يقفان ضد طموحنا، وما زال مشوار الدوري طويلاً، حيث إن هناك دورا كاملا من الممكن أن نصنع فيه الكثير”.

اقرأ أيضا

182 ميدالية حصاد الإمارات في "العالمية"