الاتحاد

الرياضي

محمود خميس: شعارنا الحذر أمام «الصقور»

محمود خميس (يسار) يفرض رقابة على راشد عيسى ويتابعهما حيدر ألو علي

محمود خميس (يسار) يفرض رقابة على راشد عيسى ويتابعهما حيدر ألو علي

تسود أجواء من الجدية تحضيرات الوحدة، التي تختتم اليوم، استعداداً للقاء الإمارات غداً، باستاد آل نهيان بأبوظبي، ضمن الجولة الأخيرة للدور الأول لبطولة دوري المحترفين لكرة القدم، وركز الجهاز الفني خلال اليومين الماضيين على الإستراتيجية التي يعتمد عليها في المباراة، والتي يفقد فيها جهود البرازيلي هوجو للإيقاف، ومواطنه ماجراو ومحمد الشحي اللذين يواظبان على التدريبات، تمهيداً لعودتهما إلى التشكيلة الأساسية، فيما لا توجد غيابات أخرى، باستثناء طلال عبد الله ومحمد أحمد قاسم وسعيد الكثيري الذين يخضعون للعلاج.
ويتوقع أن يدخل هيكسبيرجر تغييراً على طريقة اللعب، بالاعتماد على لاعبي ارتكاز، وكذلك إراحة بعض اللاعبين خوفاً من حصولهم على الإنذار الثالث، قبل مباراة الشباب في الجولة الـ 12 يوم 23 يناير الجاري.
من جهة ثانية يستمر السحب على الجوائز القيمة المقدمة من القطب الوحداوي علي المنصوري في لقاء الغد عقب نهاية المباراة، ويتواصل تقديم الهدايا في كل المباريات التي يخوضها الفريق على ستاد آل نهيان.
وأكد محمود خميس لاعب “العنابي” المتألق بشكل لافت في الفترة الأخيرة أن مواجهة الإمارات، تعتبر من أصعب اللقاءات بالنسبة للوحدة الذي عانى كثيراً في السابق خلال لقاءات الفريقين، حيث خسر أمامه في نصف نهائي الكأس، ثم بطولة “السوبر” في الموسمين الماضيين، لذلك يتوجب عليهم كلاعبين التعامل بحذر وحرص كبيرين أمامه في المباراة. وقال: لقد قدمنا في آخر 3 مباريات المستوى المتميز، بما في ذلك مباراة الجزيرة التي لعب الحظ خلالها دوراً كبيراً في خسارتنا، والمطلوب في المباراة هو حصد النقاط الثلاث، لأنها مهمة بالنسبة لنا، خاصة أننا نلعب على ملعبنا، وندرك تماماً أن وضع الإمارات الحالي ليس جيداً، ويعمل بقوة على الخروج من موقعه الحالي، ومن هنا تأتي صعوبة اللقاء.
وأضاف: إن الإمارات أجرى تغييرات في الجهاز الفني، وكذلك بعض أجانبه، لذلك نتوقع أن يظهر بشكل مختلف، وسوف نتعامل معه باحترام وحذر كبيرين، وهو الأمر نفسه مع كل الفرق التي تحتل موقعاً متأخراً في الترتيب. وعن ظهوره المتميز في الفترة الأخيرة، قال محمود خميس: ارتاح أكثر للعب في خط الوسط، وأجد نفسي أكثر من اللعب في الدفاع، أما التألق فليس قاصراً علي فقط، بل يحسب للفريق كمجموعة، ومساعدة زملائي لي، والتركيز العالي الذي يلعب به الجميع، جعلنا نظهر بشكل متميز، وسوف نحرص على المواصلة بالروح نفسها، والقوة في المباريات المقبلة.

اقرأ أيضا