الاتحاد

الإمارات

باحثة مواطنة تنشر ورقة أكاديمية عن «المواد المركبة»

العين (الاتحاد)

استطاعت طالبة الماجستير مريم الكويتي، والحاصلة على شهادة البكالوريوس من قسم الهندسة الميكانيكية في كلية الهندسة من جامعة الإمارات، أن تكون من أوائل المواطنات الإماراتيات اللواتي شاركن في مشروع شركة «ستراتا» الرائدة في منطقة الخليج والشرق الأوسط في صناعة الطيران لإنتاج تقنية حديثة بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية «أيرباص» و«سيمنز»، وإيجاد حلول فنية وتقنية متقدمة في هذا المجال عبر الطباعة الثلاثية الأبعاد.
وأوضحت مريم الكويتي أن اختيارها الهندسة الميكانيكية جاء نتيجة رغبتها في مرحلة البكالوريوس في دخول عالم الطيران عبر بوابة الصناعة والتقنية المتقدمة لاكتشاف غماره وسبر أغواره، وهو عمل دقيق تعززت فيه معارفها العلمية عبر سلسلة من الدورات التدريبية خارج الدولة، في كل من جامعة أكسفورد في المملكة المتحدة، ورائدة تقنيات الطيران والفضاء «جلوبال فاوندرز» العالمية في الولايات المتحدة الأميركية، ثم واصلت تطوير مهارتها في قاعدة شركة صناعة الطيران «ايرباص» في مدينة تولوز في فرنسا.
وكجزء من برنامج دراسة الماجستير فقد نشرت ورقة أكاديمية متخصصة عن المواد المركبة، وتأمل أن تكون قصة نجاحها وتجربتها في هذا المجال ملهمة للطالبات الإماراتيات على التدريب في تقنيات صناعة الطيران.

اقرأ أيضا

برنامج الشيخة فاطمة للتطوع يفوز بقلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد