الاتحاد

الإمارات

ولي عهد رأس الخيمة يؤكد أهمية تعزيز العادات والتقاليد

رأس الخيمة (وام)- استقبل سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة امس في الديوان الأميري مجلس إدارة جمعية النخيل للفن والتراث الشعبي الجديد برئاسة محمد المعمري.
وأكد سموه أهمية تبني الجمعية للخطط والبرامج التي تسهم في تعزيز وترسيخ العادات والتقاليد المحلية في نفوس النشء وإحياء الموروث الشعبي المادي والمعنوي بين أفراد المجتمع حفاظا على الهوية الوطنية واعتزازا بالتراث الإماراتي الأصيل، وبارك سموه التشكيل الجديد الذي يضم شخصيات لها إسهامات اجتماعية مشهودة في مجال الحفاظ على التراث الشعبي.
واطلع سمو ولي العهد من محمد المعمري على أهداف وبرامج الجمعية خلال المرحلة القادمة وما يمكن تقديمه لأبناء الإمارة من خطط تسهم في تعزيز روح الهوية الإماراتية في نفوسهم إضافة إلى أهم مشاركات الجمعية في المهرجانات التراثية في مختلف إمارات الدولة الرامية إلى إيصال موروث الآباء والأجداد للأجيال.
من جانبه أعرب رئيس مجلس إدارة “جمعية النخيل” عن اعتزازه بالثقة التي أولاها صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة وسمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، للأعضاء من أجل النهوض والارتقاء بالجمعية وتمكينها من تحقيق أهدافها في الحفاظ على الفن والتراث الشعبي من خلال تنظيم المهرجانات الشعبية واستقطاب الشباب للالتحاق بالجمعية من خلال ورش العمل المتخصصة في التراث الشعبي بجانب العديد من الفعاليات والبرامج التي تضطلع بها الجمعية.
ووجه المجلس الشكر والتقدير إلى صاحب السمو حاكم رأس الخيمة وولي عهده على دعمهما لجمعية النخيل والجمعيات بشكل عام في الإمارة، كما وجه الشكر للمجلس السابق الذي أسهم في دعم مسيرة الجمعية لتحقيق أهدافها.

اقرأ أيضا

«محمد بن راشد للإدارة» تستضيف مؤتمر أبحاث الحكومة الرقمية