الاتحاد

الرياضي

أرسنال يخسر في مباراة مظلمة


خسر نادي ارسنال اللندني بهدف للاشيء أمام ويجان اثليتيك في لقاء الذهاب من الدور قبل النهائي لكأس رابطة المحترفين الانجليزية لكرة القدم، احرز هدف الفوز لويجان اثليتيك لاعبه النمساوي الجديد بول شارنر في الدقيقة 77 من المباراة التي اقيمت على ارض ويجان وبين جماهيره· وقد شارك شارنر في المباراة الدقيقة 33 عندما نزل بديلا لزميله لي مكلوتش· اجتذبت المباراة التي توقفت في الشوط الثاني بسبب عطل في الاضواء نحو 12 الف مشاهد· وأدى انقطاع في التيار الكهربائي على ملعب 'جاي جاي بي' التابع لويجان الى وقف المباراة· وامر الحكم اللاعبين بالتوجه الى غرف الملابس ريثما يعود التيار الكهربائي قبل أن تكتمل المباراة بعد توقف نحو نصف ساعة·
من ناحية اخرى أكمل المدافع الفرنسي باتريس ايفيرا إجراءات انتقاله من موناكو إلى مانشستر يونايتد الانجليزي بعدما اجتاز الفحوص الطبية بنجاح ووقع في سجلات ناديه الجديد لمدة ثلاثة أعوام ونصف · وفي صفقة أشبه بالحلم بالنسبة للاعب الذي يبلغ من العمر 24 عاما اختار مانشستر يونايتد تدعيم صفوفه الدفاعية في محاولة من المدرب اليكس فيرجوسون لعدم خروج فريقه خالي الوفاض من هذا الموسم للعام الثاني على التوالي·واعترف ايفيرا في نهاية الاسبوع: 'عندما سمعت أن مانشستر يونايتد مهتم بضمي اعتقدت أنهم يمزحون معي· حتى عندما أبلغني وكيل أعمالي بالامر مررت بوقت عصيب قبل أن أصدقه'· وأضاف 'ولكن عندما يبدأ القطار في التحرك لا يمكنك أن تخطئه'·
وبدأ ايفيرا المولود في داكار في السنغال مسيرته الكروية في فرنسا مع الفريق الاحتياطي لنادي باريس سان جيرمان عام 1997 ثم لعب في دوري الدرجة الثانية الايطالي وفي الدرجة ذاتها مع نيس الفرنسي قبل أن يضمه ديدي دي شامب إلى موناكو عام 2002 وشكل المدافع الذي يستخدم قدمه اليسرى دعامة أساسية في مسيرة موناكو نحو الوصول إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا عام 2004 لكنه سعيد بانتقاله للعب على ملعب 'اولد ترافورد' الخاص بمانشستر يونايتد في صفقة بلغت 3ر7 مليون يورو وفقا لتقارير إخبارية·
وقال ايفيرا: 'لم يكن هناك ما يؤرقني في موناكو وهو ناد كبير لكن مانشستر أكبر·هذا لا يعني أنني لست حزينا لترك موناكو ولا يمكنني توجيه الشكر الكافي له على سماحه لي بالمشاركة في دوري أبطال أوروبا ولفرنسا وخصوصا للمدرب ديدي دي شامب الذي أعاد لي ثقتي بنفسي'·ويمكن لفيرجوسون أن يشرك لاعبه الجديد للمرة الاولى عندما يلتقي مانشستر يونايتد مع بلاكبيرن روفرز في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الدوري على ملعب إيوود بارك·
ويأمل ايفيرا أيضا بأن يضمه المدرب رايموند دومينيك إلى المنتخب الفرنسي الذي سيشارك في نهائيات كأس العالم قبل خمسة أشهر من انطلاق البطولة·وأوضح 'أحب التحدي وسأعمل على تحسين مستواي لان المشاركة في نهائيات كأس العالم تمثل أحد أهم أهدافي'·

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"