الاتحاد

الرياضي

الأندية في حالة طوارئ قبل ضربة البداية


منصور أحمد
بدأ العد التنازلي لانطلاق منافسات دوري أندية الأضواء لكرة القدم للموسم 2005/2006 بمشاركة 14 فريقاً يمثلون ثماني محافظات وبنظام الذهاب والإياب وهبوط أربع فرق في نهائي الدوري العام· أسبوع واحد فقط يفصلنا عن يوم الافتتاح حيث تنطلق أولى مباريات الأسبوع الأول عصر يوم 19 يناير بإقامة 4 مباريات في كل من صنعاء وأبين وشبوة وأب وتختتم مباريات الأسبوع الأول عصر يوم الجمعة بإقامة ثلاث مباريات في كل من صنعاء وأب وعدن حيث يستضيف حامل اللقب التلال الرشيد القادم من دوري المظاليم في عدن·
من جانبها أعلنت اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة استكمال كافة الإجراءات والترتيبات الخاصة بانطلاق الدوري في اليوم المحدد له حسب برنامج الدوري الأول المعمم على الأندية وأكدت اللجنة المؤقتة أن كافة الترتيبات الخاصة بالدوري استكملت حيث تم صرف المخصص المالي وتجهيز الملاعب إلى جانب اعتماد حكام المباريات ومراقبيها إلى آخرة·
الأندية هي الأخرى أعلنت حالة الطوارئ واستكملت تشكيل الأجهزة الفنية والإدارية وتم التعاقد مع محترفين يمنيين وأجانب بعض الأندية تعاقدت مع لاعبين أجانب اغلبهم من دول افريقية ولوحظ تراجع الأندية عن التعاقد مع لاعبين عراقيين، التلال حامل اللقب تعاقد مع ثلاثة لاعبين من الكونغو وتعاقدت إدارة نادي الصقر مع لاعبين من أثيوبيا لتعزيز خط الفريق صاحب المركز الثاني وصيف البطل وتسعى إدارة النادي للمنافسة على الدرع الغالية وأقراص الذهب هذا الموسم بقيادة المدرب الاثيوبي·
إدارة نادي شعب حضرموت تعاقدت مع لاعب عراقي وآخر سوداني لتغطية النقص الذي تركة نجم الفريق علي العمقي المنتقل إلى صفوف الصقور وزميلة المهاجم أنيس اليافعي الذي انتقل هو الآخر إلى فريق التلال ويأمل الكابتن عبد الله باعامر مدرب شعب حضرموت حل مشاكل بعض لاعبي الفريق الأساسيين العاطلين عن العمل بدفع مساهمة مالية لهؤلاء اللاعبين تساعدهم على تجاوز ظروفهم المعيشية بشكل شهري·
إدارة نادي شعب أب أعلنت خلال الأسبوع الماضي انفراج الازمه المالية الخانقة التي كادت تعصف بالفريق وتم دفع رواتب الجهاز الفني واللاعبين على حد سواء للأشهر الثلاثة المنصرمة (المتخلفات) واقرت الجهاز الفني بقيادة المدرب العراقي خليل علاوي الذي كثف من تدريبات الفريق وإقامة مباريات تجريبية بهدف رفع جاهزية الفريق الذي يعده للمنافسة ضمن الكبار·
وبمناسبة الحديث عن المال، أكثر من ناد يمني يعاني من أزمة مالية خانقة من أندية الأضواء فمثلا رئيس نادي تعاون بعدن العائد إلى دوري الأضواء هذا الموسم أعلن أن الإدارة في وضع صعب للغاية ويأمل أن يحافظ الفريق على بقائه في الأضواء والا يعود بنفس العام إلى دوري المظاليم موضحا أن مشكلة اي ناد هي شح الموارد المالية خصوصاً وان دوري الأضواء يختلف من حيث الصرفيات وزيادة عدد المباريات كل فريق سيلعب 26 مباراة·
إدارة الأندية المشاركة فرقها في الدوري ورغم أن البعض منها سجلت اعتراضه على بدء الدوري وشنت حملة إعلامية ضد اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة إلا أنها أعلنت حالة الطوارئ وكلفت المدربين بتكثيف التمارين على فترتين صباحا ومساء بهدف رفع الجاهزية 100 % ووضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة النهاية لكل فريق ولعبت اغلب الفرق مباريات ودية تجريبية ضد بعضها ضمن برنامج الإعداد·
الجهاز الفني للمنتخب الأول بقيادة رابح سدان كان قد سمح للاعبي المنتخب بالمشاركة في الدوري ضمن فرقهم إلا أن قرعة كأس آسيا وقرب موعد مباراة اليمن والسعودية الأولى في فبراير أثارا مخاوف الأندية من أي قرار للمدرب بحرمان نجوم المنتخب من المشاركة مع فرقهم اثناء مشاركة المنتخب في كأس آسيا· ·

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد: «أصحاب الهمم» يضربون المثل في التحدي والإرادة