الاتحاد

ألوان

جزيرة السعديات.. وجهة شاطئية ساحرة

نسرين درزي (أبوظبي)

تنتعش السياحة على جزيرة السعديات في الصيف أكثر من أي وقت في السنة، إذ تتفرد بشواطئها الممتدة عند أجمل إطلالة على الخليج. وباحتضانها لنادي مونتي كارلو الشاطئي، حيث تجتمع مفردات الرفاهية المطلة، تتحول الأوقات إلى محطة أساسية لمكافأة الذات وتجديد الطاقة. وما يخص الطبيعة البكر على امتداد الجزيرة ينطبق على مرافقها السياحية الراقية من منتجعات ومواقع استجمام تعكس جماليات أشجار القرم. وتتواصل معالم الإبهار فيها مع المنطقة الثقافية المتباهية باستحواذها على اهتمام النخبة والتي تحتضن بتوزيع فائق الدقة، أكبر تجمع من نوعه للمتاحف والمؤسسات التربوية العالمية.

موقع استراتيجي
خلال جولة على جزيرة السعديات التي تحتل موقعاً إستراتيجياً عند مشارف العاصمة، كان لافتاً انجذاب السياح إلى شواطئها والإقامة في ربوعها على مقربة من قلب المدينة، وبعيداً عن ضجيجها. ومما يزيدها بريقاً تصاميمها المعمارية وواجهاتها الهندسية التي تعد ركناً رئيساً لرؤية أبوظبي صاحبة المكانة المرموقة بين العواصم العالمية.
وقد تحدث جون هويس، مهندس مشاريع مقيم على الجزيرة، عن ارتياحه لنمط الحياة هنا حيث تتوافر له ولعائلته كل وسائل الراحة. وذكر أنه بحكم عمله يزور الكثير من المواقع، وهو يفضل الأجواء المحيطة بمكان إقامته، معتبراً أن التواجد في بيئة نظيفة على غرار «السعديات» أشبه بالحلم. والسبب أن السكان أنفسهم يشعرون وكأنهم سياح يستكشفون دائماً أجزاء جديدة من الجزيرة.

سياحة ورياضة وثقافة
الرأي نفسه سجله كالفين ريشا الذي يتردد باستمرار على نادي مونتي كارلو بجزيرة السعديات. وهو يعدد عناصر التميز فيها منوهاً بقربها من مركز المدينة بما لا يتعدى 10 دقائق بالسيارة. الأمر الذي يجعل التوجه إليها ليلاً أو نهاراً متعة مع عدم الحاجة إلى التخطيط المسبق ولاسيما أنها تضم كل ما يمكن أن تطلبه الأسرة والأفراد على حد سواء.
وقال عبدالله عبيد من سكان العاصمة، إنه فخور جداً بالتطور الذي وصلت إليه جزيرة السعديات باعتبارها واحدة من أهم المناطق الطبيعية في الإمارة. وتحدث عن أكثر عوامل الجذب فيها المتمثلة أولاً بشواطئها ومنطقة «اللاجونز» وملاعب الجولف، وكذلك المحمية التي تعد موطناً للأحياء البحرية. ولفت إلى سر تعلقه بجزيرة السعديات لكونها تجمع مفردات السياحة والرياضة والثقافة في مكان واحد مما يجعلها ملاذاً لأكبر شريحة من الزوار المقيمين والضيوف.

موارد طبيعية
وذكرت شيماء سيف أنها تزور الجزيرة عدة مرات في السنة قادمة من مدينة دبي، حيث تجد في المكان سكينة تناسبها للإقامة مع زوجها وأبنائها وسط أجواء متنوعة. وأوضحت أن الموقع الجغرافي للجزيرة يشجعها على المبيت والاستفادة من البرامج الترفيهية التي تحتضنها، وهي تعتبرها استراحة تنطلق منها إلى أكثر من منطقة في محيطها.
وبلهجة فيها الحنين إلى الماضي روت فاطمة المنصوري ما تذكره من حكايات والدتها عن جزيرة السعديات. وقالت إن المنطقة قديمة جداً وهي مليئة بالموارد الطبيعية النادرة ومن ضمنها أكبر تجمع لأشجار القرم. ولفتت إلى أن الجزيرة باحتلالها موقعاً استراتيجياً عند مشارف أبوظبي كانت معبراً مهماً لكل العابرين باتجاه الإمارة من المدخل الشمالي. كما تحدثت عن جماليات الجزيرة بعد أعمال التطوير فيها حيث أصبحت من أهم الوجهات السياحية في البلاد.

أيقونة سياحية
ومما يزيد جزيرة السعديات توهجاً وبريقاً احتضانها لأكثر من 7 مناطق مختلفة الطابع، تتوزع ما بين منطقة الشاطئ و«اللاجونز» ومنطقة المتاحف والمسارح العالمية وأهم الجامعات والأكاديميات. إضافة إلى المنطقة السكنية التي تتفرد بشققها وفيلاتها الاستثنائية. ويتمحور الحدث المنتظر في جزيرة السعديات حول افتتاح أيقوناتها الثقافية المتمثلة بمتحف «زايد الوطني» ومتحف «جوجنهايم - أبوظبي» ومتحف «اللوفر - أبوظبي» ودار المسارح والفنون.

اقرأ أيضا