الاتحاد

الرياضي

فريق الإمارات بطل «السرعة»

بولندا (الاتحاد)

حقق الإيطالي ساشا مودولو دراج فريق الإمارات، الفوز بلقب المرحلة الثانية من جولة بولندا أمس الأول، ليتقدم في التصنيف العام ويحتل المركز الثالث، وذلك بعد سباق سرعة حماسي مع الدراجين المنافسين امتد على مسافة 142 كلم من المسار، من تارنوفسكي جوري إلى كاتوفيتسه، وتغلب على منافسه داني بان بوبيل «فريق سكاي» الذي حل في المركز الثاني، ما مكّنه من احتلال الصدارة في التصنيف العام.
 وقال مودولو: «لقد كنا في حاجة ماسة إلى تحقيق الفوز، مضى عليّ شهر ونصف الشهر منذ آخر مرة شاركت فيها في السباقات، ولكنني حظيت بتدريب جيد خلال تلك الفترة، قادني إلى هذا الانتصار».
وأضاف: «فاجأني هذا الفوز قليلاً، وذلك لأنني لم أشعر بأنني في أفضل حالاتي، ولهذا لم أعتقد أنني سأتمكن من تقديم مثل هذا الأداء وتحقيق هذه النتيجة».
وتابع: «ليس من عادتي أن أتقدم بكل هذه السرعة خلال السباقات، وذلك لأنني أحاول الحفاظ على الطاقة التي أحتاج إليها، وأفضل عادة سباقات السرعة التي تتضمن المزيد من التحديات والصعوبات، لقد ساعدني اعتمادي على زميلي فيراري وبقية الزملاء المميزين في اختياري للوقت المناسب للانطلاق؛ ولذلك فإنني أهدي هذا الفوز لكل من زملائي في الفريق، كما أهديه لوالد خطيبتي الذي تعرض لحادث على دراجته».
من جانبه، قال أورلاندو مايني، المدير الرياضي لفريق الإمارات: «بعد سباق السرعة الذي جرى في المرحلة الأولى ولم يكن مثالياً، حاولنا الاعتماد على التكتيكات في الجولة الثانية».
وأضاف: «لقد التزم الدراجون تنفيذ توجيهاتنا لهم بدقة؛ ولذلك أود أن أهنئهم من كل قلبي، ستتاح لنا اليوم فرصة الاستفادة من أوراق أخرى لدينا، إذ تتضمن المرحلة المقبلة أربعة مسافات تسلق مصنفة ومساراً نهائياً يصل انحداره إلى 17%، ولدينا ثلاثة دراجين على الأقل يمكنهم تقديم أداء مميز في مثل هذه الظروف، وهم روي كوستا وكونتي وآيت العبدية».

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»