الاتحاد

الاقتصادي

«الاقتصاد»: استيراد نصف مليون رأس من الأضاحي ولا زيادة في الأسعار

خلال الاجتماع مع منافذ البيع (الاتحاد)

خلال الاجتماع مع منافذ البيع (الاتحاد)

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أعلن الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، أن السوق المحلي سيشهد استيراد نصف مليون رأس أضاحٍ خلال الفترة المقبلة والتي ستكون بنفس أسعار العام الماضي.
وأكد ل«الاتحاد» على هامش اجتماع الوزارة مع عدد من منافذ البيع في رأس الخيمة أمس، أن الوزارة تعقد اجتماعاً مع تجار الأغنام والمواشي الأسبوع المقبل للتأكيد على تنوع مصادر استيراد الأضاحي لإتاحة الفرصة أمام الجمهور لاختيار ما يناسبهم منها بكميات كبيرة وبأسعار تنافسية.
ونوه بأن وزارة الاقتصاد اتفقت مع منافذ البيع الكبرى لتثبيت أسعار 4500 سلعة حتى نهاية العام وكشفت الوزارة عن انتهاء استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك الذي سيشهد هذا العام طرح العديد من المبادرات لتخفيض أسعار السلع والمواد الغذائية والأضاحي التي سيبدأ وصولها لموانئ الدولة قريباً.
وأوضح أن توفر كميات كبيرة من السلع في السوق المحلي أسهم في تحقيق استراتيجية الوزارة بتخفيض الأسعار ودعم المنافسة بين منافذ البيع لطرح العديد من المبادرات التي تصب في مصلحة المستهلك.
وأضاف أن هناك مبادرات عديدة طرحتها الوزارة على منافذ البيع لتخفيض أسعار السلع الغذائية خلال عيد الأضحى المبارك وضمان عدم زيادة الأسعار حتى نهاية العام الجاري، وتشمل هذه المبادرات تثبيت أسعار 4500 سلعة رئيسة على مستوى الدولة من بينها 1200 سلعة في منافذ البيع برأس الخيمة.
وأضاف: هناك استقرار في الأسعار حالياً يعود إلى توفر السلع بكميات كبيرة وبجودة عالية في السوق المحلي وقد جرى الاتفاق مع منافذ البيع على آلية جديدة لطرح المبادرات الخاصة بالأسعار من شأنها خلق التوعية الكافية للجمهور بالسلع المعروضة للبيع والسلع المخفضة عبر بث برنامج توعوي متكامل صممته الوزارة وسيتم عرضه على شاشات كبيرة بجميع منافذ البيع، ويحتوي على المزيد من المعلومات المهمة بالنسبة للمستهلك.
وتابع: ستشهد الفترة المقبلة طرح المزيد من مبادرات تخفيض الأسعار للمستهلكين بالتزامن مع عيد الأضحى المبارك والعودة للمدارس، لافتاً إلى أن إمارة رأس الخيمة تشهد نمواً متسارعاً تعكسه حركة التجارة والتوسع في منافذ البيع المختلفة في الإمارة والتي تم إنشاؤها لخدمة حركة النمو.
وذكر أن الإمارة من حوالي 11 منفذاً قبل عدة سنوات تضم الآن حوالي 70 منفذاً تتنافس فيما بينها لطرح المزيد من المبادرات الخاصة بتخفيض الأسعار.
وشدد النعيمي على جميع مصادر البيع في رأس الخيمة ضرورة الالتزام بالأسعار المحددة للأدوات المدرسية والقرطاسية مع اقتراب العودة للمدارس، مشيراً إلى أن هناك حملات تفتيشية مكثفة ستنفذها الوزارة خلال الفترة المقبلة على جميع منافذ البيع والأسواق للتأكد من تطبيق مبادرات الأسعار وعدم وجود أي تلاعب فيها.
وأكد أن الوزارة لديها آليات للرقابة على الأسعار داعياً الجمهور في الوقت نفسه للتعاون والتواصل مع الوزارة في حال اكتشاف أي زيادات في أسعار السلع.
وأشار إلى أن شراء العروض التي تقدمها منافذ البيع الكبرى من قبل أصحاب البقالات والمحال الأخرى وإعادة بيعها بأسعار أعلى يعرض هؤلاء التجار لغرامات كبيرة وعقوبات مضاعفة في حال تكرار مثل هذه المخالفات، مؤكداً أن هناك إجراءات تم الاتفاق عليها مع مراكز التسوق الكبرى لعدم وصول هذه السلع ليد التجار الآخرين.

اقرأ أيضا

احتدام الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين