ثقافة

الاتحاد

مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم تكرم «الشارقة الدولي للكتاب»

لوتاه (يسار) يكرم  ابن ركاض

لوتاه (يسار) يكرم ابن ركاض

تزامنا مع اختتام مشاركتها في مهرجان الشارقة القرائي للطفل، كرمت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، معرض الشارقة الدولي للكتاب، في جناح المؤسسة، في مركز إكسبو الشارقة، وذلك للتعاون الإيجابي الذي قامت به إدارة المعرض في دعم مبادرات المؤسسة وفعالياتها في مهرجان الشارقة القرائي للطفل.
وبهذه المناسبة، صرح سلطان علي لوتاه، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم قائلا “إن الدعم الملحوظ من قبل إدارة المعرض لدعم الحراك الثقافي في المنطقة ومساهمته الفعالة في إنجاح هذه التظاهرة الثقافية يستحق التقدير من قبل المؤسسة. فمن هذا المنطلق، وتقديرا لهذا التعاون المثمر بين المؤسسات الشريكة، قامت المؤسسة بتكريم القائمين على إنجاح هذا المهرجان وعلى رأسهم، أحمد بن ركاض العامري مدير معرض الشارقة الدولي للكتاب. آملين أن ينال المهرجان نجاحا ملحوظا بما يضمن له الاستمرارية والنمو في السنوات القادمة”.
وأضاف “إن من مسؤولية مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم دعم الجيل الناشئ والارتقاء بهم لمجتمع المعرفة. فمن هنا، وبناء على نظرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، في إعداد الجيل الناشئ لمواجهة تحديات البطالة في المستقبل، قامت المؤسسة بدعم الناشئة بسلسلة واسعة من الكتب المعرفية والتعليمية والمتطورة في كافة المجالات للارتقاء بإمكانات النشء العربي”.
وأكد على ضرورة دعم الجيل الناشئ وقال “ تأتي مشاركة المؤسسة في مهرجان الشارقة القرائي لإثراء الجيل العربي والإماراتي بتشكيلة واسعة من الكتب ولإيصال رسالة المؤسسة إلى النشء العربي بطريقة مختلفة من خلال برامج متطورة تدور حول إصدارات المؤسسة. وأضاف “حيث إن القراءة أمر ضروري لإحداث التغير الإيجابي في النشء العربي. وأرجو من جميع القائمين على هذا المهرجان المساهمة في دعم الجهود الرامية لنشر القراءة بين جيل النشء في الوطن العربي”.
ومن جهته، عبر أحمد بن ركاض العامري، مدير معرض الشارقة الدولي للكتاب، عن سعادته بهذا التكريم، وقال “أتوجه بجزيل الشكر والتقدير لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم على هذا التكريم لإدارة معرض الشارقة الدولي للكتاب والنابع من دعمهم للثقافة والمعرفة في المنطقة. ومن هذا المنبر، أود التأكيد على أن من يقف وراء نجاح مهرجان الشارقة الدولي للكتاب هو صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، ومجموعة من الشباب الطموحين الذين يستحقون الإشادة والتكريم فرداً فرداً. ونتطلع إلى مشاركة المؤسسة معنا في المعارض والمناسبات القادمة”.
وأضاف “تعتبر مشاركة مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم في مهرجان الشارقة القرائي للطفل إضافة جديرة بالشكر، فحضورهم كان لها الأثر الكبير في إثراء الحركة المعرفية طيلة أيام المهرجان. حيث قدمت المؤسسة وعلى مدى أيام المهرجان فعاليات نوعية موجهة لكافة الفئات العمرية ومنها: حفل توقيع الكتب للقاصات الإماراتيات، ومحاضرة لأصغر كاتب عربي، إلى جانب جلسات النقاش المختلفة. وأخيرا وليس آخرا، أوبريت “دودة الكتاب” الذي حظي بحضور يتجاوز الـ 500 طفل.

اقرأ أيضا

ثقافة الأمل