الإمارات

الاتحاد

«الاتحادية للكهرباء والماء» تنفذ مشروعين لتحلية المياه في عجمان ورأس الخيمة

محطة النخيل لتحلية المياه في رأس الخيمة  (الاتحاد)

محطة النخيل لتحلية المياه في رأس الخيمة (الاتحاد)

علي الهنوري (عجمان) - تطرح الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء خلال نهاية شهر مايو الحالي للشركات المتخصصة، مشروعين لإنشاء محطتين لتحلية المياه بالتناضح العكسي في كل من إمارتي رأس الخيمة وعجمان، بطاقة إنتاجية تبلغ 15 مليون جالون يومياً للمحطة الواحدة، وبتكلفة إجمالية تبلغ 750 مليون درهم.
وقال المدير العام للهيئة محمد صالح إن المحطتين الجديدتين، اللتين يتوقع تشغيلهما خلال الربع الأول من عام 2015، تضافان إلى محطات أخرى قائمة أو يجري تنفيذها في الإمارتين، وإن تنفيذ هذه المشاريع التنموية الخاصة بقطاع المياه في مختلف مناطق الدولة، يهدف إلى تلبية الاحتياجات المتوقعة خلال السنوات العشر المقبلة.
وتأتي هاتان المحطتان ضمن مشاريع أخرى تتضمن إنشاء محطات تحلية وخطوطاً لنقل وتوزيع المياه ومحطات ضخ، تسد حاجة الإمارتين من المياه حتى عام 2020، في حين سيتم إنشاء محطات تحويل فرعية في كل من الجرف الصناعية والحميدية والحليو والمنطقة الصناعية القديمة ومنطقة البستان.
وأوضح المدير العام أن الهيئة تنفذ حالياً مشروع إنشاء محطة تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي في محطة الزوراء بإمارة عجمان بطاقة إنتاجية تبلغ 10 ملايين جالون يومياً، وبتكلفة 170 مليون درهم، حيث بدأت التشغيل التجريبي لها وهي تسير وفق المخطط له.
وأشار إلى أن العمل جار أيضاً في إنشاء محطة تحلية بطاقة 10 ملايين جالون يومياً في نفس المحطة، وبتكلفة تبلغ 190 مليون درهم، وأن من المنتظر أن يبدأ تشغيلها خلال الربع الأول من عام 2013، في حين باشرت الهيئة تنفيذ محطة تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي بطاقة إنتاج 15 مليون جالون يومياً بمحطة غليلة في إمارة رأس الخيمة، بتكلفة 301 مليون درهم، ومن المنتظر أن يبدأ تشغيلها خلال الربع الأخير من عام 2013.
وقال إن الهيئة وضعت بناءً على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، استراتيجية تلبي احتياجات إمارة عجمان حتى عام 2020، فضلا عن مشاريع تنموية أخرى في مختلف مناطق الدولة، لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين والمقيمين.
وأكد سعي الهيئة إلى المحافظة على استمرارية خدمات الكهرباء والماء للمتعاملين عبر برامج صيانة محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه وزيادة سعتها الإنتاجية، إضافة إلى استيراد الكهرباء والماء من هيئة كهرباء ومياه أبوظبي، وتحسين وتطوير شبكات الكهرباء والماء واستبدال الشبكات القديمة بأخرى جديدة، وضمان جودة المياه من خلال تطبيق نظام الفحص الدوري للتأكد من سلامتها ومطابقتها للمواصفات العالمية، فضلاً عن تطبيق إدارة المخاطر التشغيلية من خلال وضع وتنفيذ خطة طوارئ لكافة منشآت الهيئة.
ولفت صالح إلى جهود الهيئة في تطوير شبكتها بإنجاز عدة مشروعات مائية لتلبية الطلب المتزايد على الخدمة، حيث تم خلال عام 2011 الماضي إنجاز العديد من المشروعات كإحلال وتوسعة شبكات المياه بطول 120.8 كيلومتر، وإنجاز 7930 توصيلة مياه جديدة للمستهلكين، فضلاً عن تحسين 1735 توصيلة، ووضع خزاني مياه بسعة 0.1 مليون جالون لكل خزان في الخدمة في منطقة أوحلة وأحفرة في الفجيرة، ومحطة ضخ في وادي البيح برأس الخيمة.
كما وقعت الهيئة عقوداً لإنشاء 3 خزانات مياه بسعة مليوني جالون لكل منها في مناطق وادي شعم والرمس ووادي سهوات، إضافة إلى خزاني مياه سعة 10 ملايين لكل خزان ومحطة ضخ في غليلة، وتمديد خطوط نقل مياه بمنطقتي الظيت والرفاعة بطول 29 كيلومتراً، فضلا عن تمديد خط مياه لتزويد مستشفى الشيخ خليفة في منطقة الحمراء بطول 3 كيلومترات، وخط آخر من غليلة إلى الرمس ووادي شعم والمناطق المحيطة بطول 24 كيلو متراً، وخطوط نقل مياه في منطقة غليلة ووادي شعم ومناطق الرميلة والظهورين ووادي سهوات والرمس بطول 45 كيلومتراً، وخطوط توزيع على طريق عمان بطول 33 كيلومتراً، وإحلال شبكات المياه القديمة في منطقة الخزام بطول 90 كيلومتراً.
وفي المنطقة الوسطى، قامت الهيئة بتوقيع عقود لإنشاء خزان مياه بسعة 4 ملايين جالون في منطقة مسافي، وآخر بسعة مليون جالون ومحطة ضخ في ثوبان، فضلاً عن خزان بسعة مليوني جالون في الخليبية، وتمديد خط نقل مياه من الحنية إلى محطة ضخ ثوبان، وآخر من خزان ترانسكو في النسيم إلى الذيد بطول 14 كيلومتراً، إضافة إلى خط آخر من منطقة الحويلات إلى خزانات مزيرع ومصفوت والذيد بطول 24 كيلومتراً.
وفي المنطقة الغربية “أ”، قال صالح، إن الهيئة قامت بتوقيع عقود لإنشاء خزاني مياه سعة 4 ملايين جالون لكل منهما، وآخر بسعة 10 ملايين جالون في المحطة المركزية بالزوراء، وتمديد خطوط نقل وتوزيع مياه في منطقة الجرف بطول 27 كيلومتراً، وخطوط توزيع في المنطقة نفسها بطول 28 كيلومتراً، في حين قامت في المنطقة الغربية “ب”، بتوقيع عقود لتمديد خطوط نقل مياه في أم القيوين بطول 32 كيلومتراً، وأخرى للتوزيع بطول 23 كيلومتراً.
وفي المنطقة الشرقية، قامت الهيئة بتوقيع عقود لإنشاء خزاني مياه سعة 4 ملايين جالون لكل منهما في ضدنا والبدية، وخزان بسعة 0.5 مليون جالون في سيح الصرم، وآخر بسعة 0.1 مليون جالون في البصيرة، فضلاً عن تمديد خطوط نقل وتوزيع مياه في منطقة دبا بطول 13 كيلومتراً.

اقرأ أيضا

"آيسنار أبوظبي 2020" يسلط الضوء على الذكاء الاصطناعي