الاتحاد

أخيرة

عاصفة جليدية تضرب نيويورك وتلغي مئات الرحلات الجوية

الثلوج تغطي تمثال مسدس أمس في مدينة نيويورك أمام مقر الأمم المتحدة

الثلوج تغطي تمثال مسدس أمس في مدينة نيويورك أمام مقر الأمم المتحدة

غطت ثاني أكبر عاصفة شتوية منذ أعياد الميلاد (الكريسماس) منطقة نيويورك بجليد كثيف أمس الأول، ولكن المدارس العامة ظلت مفتوحة وأدت معظم وسائل النقل العام مهامها، فيما أدى ارتفاع الجليد إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية.
وتستعد الولايات الأميركية الواقعة شمالي شرق البلاد حالياً لتساقط مزيد من الثلوج، حيث يتوقع أن يبلغ ارتفاع الجليد 30 سنتيمتراً على الأقل بعدما تعرضت المناطق الواقعة جنوبي شرق أميركا إلى رياح أدت إلى إغلاق بعض الطرق الرئيسية واضطراب حركة النقل الجوي.
وتمكنت السلطات الأميركية من إبقاء المطارات الرئيسية الثلاثة في ولاية نيويورك مفتوحة ومن بينها مطار “جون إف كينيدي” أمس، بعد هبوب عاصفة ثلجية قوية مساء الثلاثاء على الولاية.
وحاولت شركات الطيران التعامل مع الرحلات الجوية التي ألغيت بعد منتصف الليل. وذكرت شبكة (سي إن إن) الإخبارية أن المطار الدولي الرئيسي في آتلانتا بولاية جورجيا ألغى أكثر من 3400 رحلة طيران.
وفيما كان نصيب ولايات نيو جيرسي وكونيتيكت ولونج آيلاند أكثر من 50 سنتيمتراً في بعض الأنحاء، بلغ ارتفاع الثلوج في نيويورك 22 سنتيمتراً أمس. وأشارت وسائل إعلام أميركية إلى أنه يتوقع أن يبلغ مستوى الثلوج في ولاية بوسطن 40 سنتيمترا. ويتساقط الجليد بشكل كثيف على الولايات الجنوبية منذ نهاية الأسبوع الماضي، ما أدى إلى تقطع السبل بالكثير من المسافرين.
ومن جانبه، تعهد رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرج بعدم تكرار الأخطاء التي وقعت خلال العاصفة الجليدية التي اجتاحت المدينة بعد يوم من الكريسماس، لتتسبب في تراكم 60 سنتيمترا من الثلوج على طرقات نيويورك ما أصاب الحركة في شوارع المدينة وضواحيها بالشلل.
وأعلن مجلس بلدية المدينة حالة الطوارئ وأرسل الآلاف من عمال الصرف الصحي مدعومين بجرافات الجليد الضخمة وشاحنات الملح إلى ضواحي المدينة الخمس.
وكان بلومبرج وإدارته تعرضا للانتقاد صراحة في ديسمبر الماضي نتيجة سلسلة من الحوادث بعدما عجزت سيارات الإسعاف عن الوصول إلى المرضى بسبب الشوارع المغطاة بالجليد في الضواحي.
وقال بلومبرج عندما بدأ الجليد في التساقط على المدينة التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 8 ملايين شخص “إننا نعترف أننا لم نقم بالعمل الذي توقعه منا سكان نيويورك على نحو صحيح في العاصفة الماضية. لكننا ننوي التأكيد على تكرار هذا”.

اقرأ أيضا