الاتحاد

الرياضي

«الانضباط» تحقق في واقعة تصادم ليوناردو وكاسترو

الحكم كاسترو يشهر البطاقة الحمراء بوجه تياجو سيلفا مدافع سان جيرمان (أ ب)

الحكم كاسترو يشهر البطاقة الحمراء بوجه تياجو سيلفا مدافع سان جيرمان (أ ب)

باريس (رويترز) - قال مسؤولون أمس، إن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الفرنسي لكرة القدم ستحقق في واقعة حدثت بين ليوناردو المدير الرياضي لباريس سان جيرمان والحكم الكسندر كاسترو. وقال متحدث باسم الاتحاد الفرنسي لكرة القدم “ستراجع لجنة الانضباط تقرير الحكم، وستقرر بعدها ما إذا كانت ستستدعي المسؤول بالنادي”.
وأظهرت صور تلفزيونية البرازيلي ليوناردو وهو يحتك بكتفه الأيسر بالحكم في النفق المؤدي لغرف الملابس بعد مباراة انتهت بالتعادل 1-1 مع فالنسيان في الدوري يوم الأحد الماضي، قبل أن يبعده رئيس النادي ناصر الخليفي.
وأبطأت هذه النتيجة تقدم باريس سان جيرمان نحو أول لقب له في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم منذ عام 1994. ومنح أليكس نقطة لباريس سان جيرمان بعدما سجل هدفا بضربة رأس قرب النهاية بعد تقدم جايل دانيتش بهدف لفالنسيان في الشوط الأول. واصبح رصيد باريس سان جيرمان 74 نقطة قبل ثلاث جولات على نهاية المسابقة. ولعب باريس سان جيرمان في الشوط الثاني بعشرة لاعبين عقب طرد تياجو سيلفا في الدقيقة 42. وقد يواجه ليوناردو عقوبة الإيقاف المؤقت، وربما يمثل أمام لجنة الانضباط خلال 15 يوما.
ونفى ليوناردو دفع الحكم، قائلاً إنه اصطدم بكاسترو بعد أن دفعه أحد مسؤولي المباراة. وأبلغ المسؤول البرازيلي الذي قد يواجه عقوبة الإيقاف لمدة عام وهي أقصى عقوبة لهذا الخطأ صحيفة “لو باريزيان” أمس: “أؤكد لكم أنني الشخص الذي تعرض للاعتداء وسوف أطالب بإيقاف هذا المسؤول”.
وحصل سيلفا على بطاقة حمراء مباشرة قبل نهاية الشوط الأول بعدما جادل الحكم كاسترو ووضع يده عليه. وكانت هذه تاسع بطاقة حمراء ينالها لاعبو باريس سان جيرمان هذا الموسم وهو ما فاق أي فريق آخر من فرق الصدارة في مسابقات الدوري الأوروبية الأخرى. وكان ليوناردو عوقب بالإيقاف لمباراتين في نوفمبر الماضي لانتقاده الحكم بعد طرد مامادو ساكو في مباراة بالدوري أمام مونبلييه.

اقرأ أيضا

الإمارات تستضيف بطولة آسيا لناشئي الملاكمة أكتوبر المقبل