الرياضي

الاتحاد

مدرب تشيلي يخشى من إجهاد لاعبيه

سانتياجو (د ب أ) - اعترف المدرب الأرجنتيني كلاوديو بورجي المدير الفني لمنتخب تشيلي لكرة القدم أمس الأول بأنه يشعر بالقلق من حالة الإجهاد التي تسيطر على لاعبيه قبل مباراتي الفريق المرتقبتين أمام بوليفيا وفنزويلا في تصفيات قارة أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل. وقال بورجي، بعد اطلاعه على تقرير هيرنان توريس المدرب البدني للفريق: “العديد من اللاعبين يعانون من إجهاد واضح مثل ماتياس (فيرنانديز)، تحدثت إليه وعرفت أنه يعاني من الإجهاد بشكل كاف”.
ويشارك لاعبون مثل أليكسيس سانشيز وماتياس فيرنانديز وهومبرتو سوازو وأرتورو فيدال مع أنديتهم في المراحل الأخيرة من مسابقات الدوري المحلية التي ينشطون فيها وذلك بعد موسم حافل بالمباريات الدولية مع هذه الأندية مما يصيبهم بالإجهاد علماً بأنهم يمثلون أعمدة أساسية في منتخب تشيلي. ويشارك سانشيز مع برشلونة في المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا والتي يلتقي فيها فريق أتلتيك بلباو في 25 مايو الحالي كما يخوض فيرنانديز مع فريقه سبورتنج لشبونة في نهائي كأس البرتغال وهو ما ينطبق أيضاً على فيدال الذي سيشارك مع يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا. ويعتزم منتخب تشيلي بدء معسكره التدريبي في 21 مايو الحالي استعداداً للمباراتين اللتين تقامان في الثاني والتاسع من يونيو المقبل على أن يسافر الفريق في 28 من الشهر الحالي الى كالاما في شمال تشيلي لإقامة معسكر مغلق هناك. وإلى جانب خوفه من إجهاد اللاعبين، يترقب بورجي وأنصار منتخب تشيلسي عودة فيدال إلى صفوف المنتخب بعد غياب دام ستة أشهر. وقال بورجي، في تصريح إذاعي بعد الإعلان عن قائمة الفريق لهاتين المباراتين: “أشعر بالسعادة لعودة أرتورو (فيدال) للمنتخب”، في إشارة إلى أنه اللاعب الوحيد الذي استدعي مجدداً للفريق من بين اللاعبين الخمسة الذين شاركوا في الفضيحة الأخلاقية التي تفجرت في نوفمبر 2011.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية