الاتحاد

الرياضي

بطولة العالم للاستعراضات الجوية تنطلق في العين


تتحول مدينة العين صباح اليوم إلى قاعدة جوية ضخمة تضم مئات الطيارين والطائرات المدنية والعسكرية من كل لون ونوع من أكثر من 40 دولة من مختلف أنحاء العالم، حيث تستضيف المدينة الخضراء مجدداً بطولة العالم للاستعراضات الجوية من 11 إلى 15 يناير، وذلك تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتنظيم من هيئة أبوظبي للسياحة والقوات الجوية والدفاع الجوي لدولة الامارات العربية المتحدة·
وتحولت المدينة خلال الأيام القليلة الماضية إلى ورش عمل ضخمة على كافة الصعد حيث تم الانتهاء من انشاء البنى التحتية والخدمات اللازمة للمشاركين والزوار وفق الخطة المقررة، وذلك بفضل التعاون القائم بين اللجان المنظمة ودائرة البلديات والزراعة - بلدية العين، حيث قامت البلدية بالأعمال الانشائية وتهيئة الطرق وزرعها وتزيينها، فضلاً عن رصف المناطق المخصصة للجمهور في مطار العين الدولي، وانشاء ممرات الدخول المتعددة للمدرجات وتنظيم الحركة بما يهدف لضمان راحة الجمهور والفرق المشاركة· كما تمت توسعة حجم استيعاب مدرجات الجمهور لتصل الى 17 ألف متفرج في آن واحد فيما كانت تتسع لعشرة آلاف متفرج في الدورة السابقة، ويضاف لها مدرجات كبار الشخصيات والزوار والطيارين والرعاة والإعلاميين·
وقامت بلدية العين بوضع اللوحات الارشادية باللغتين العربية والانجليزية داخل الموقع وعلى مداخله الخارجية، وكذلك اللوحات الارشادية على مداخل المدينة وداخلها وصولاً إلى موقع الحدث، بما يضمن سهولة وسرعة الوصول لموقع البطولة وخصوصاً بالنسبة للقادمين من العين والدولة·
وكثفت شرطة العين جهودها وسخرت امكانياتها للعمل على تنظيم السير والقيام بجميع الأعمال اللازمة التي تضمن تلافي أي ازدحام محتمل من قبل الزوار لبطولة بهذا الحجم، والذين من المتوقع أن يتجاوز عددهم الـ 120 ألف زائر من الامارات ودول المنطقة وسائر أنحاء العالم، بما يعني استقبال حوالى 25 ألف زائر يومياً·
العروض الأولى
وتعتبر العروض الجوية التي تستضيفها مدينة العين العروض الوحيدة من نوعها على مستوى العالم التي تقام في مثل هذه الفترة من السنة، وذلك بالنظر إلى الظروف الجوية غير المواتية التي تشهدها الدول المضيفة لمثل هذا النوع من البطولات العالمية في فصل الشتاء، لتكون بطولة العين أولى بطولات العام 2006 على مستوى العالم·
البرنامج اليومي
وتبدأ الفعاليات اليومية بطائرات التحكم عن بُعد في الثانية عشرة ظهراً كل يوم، ومن ثم تليها في الساعة الواحدة ظهراً فعاليات القفز الحر، ومن ثم عروض الطيران الشيقة للأفراد والفرق المشاركين بحيث تختتم قبيل غروب الشمس بالعروض المنتظرة لفريق الفرسان الروس، وأخيراً العروض الليلية من الساعة السادسة وحتى السابعة مساء·
وستشهد البطولة تحطيم العديد من الأرقام القياسية العالمية المسجلة في موسوعة جينس للأرقام القياسية، وفي مقدمتها القفز والهبوط المظلي بأكبر علم في العالم لدولة الإمارات، وقطع 7 حبال ترتفع 2 متر عن الأرض بطائرة في حالة التشقلب، وأيضاً تشكيل أكبر لوحة في سماء دولة الإمارات يرسمها أبطال الطيران الحر·
طائرات على الأرض
وستكون الفرصة متاحة لعشاق الطيران لمشاهدة مختلف أنواع الطائرات عن كثب، حيث سيتم عرض عشرات الطائرات على الأرض وبدون سور لإتاحة الفرصة لمن يرغب بالاطلاع والتقاط الصور التذكارية، كما وتوجد مفاجآت عديدة سوف تسر زوار البطولة، وسيعلن عنها في حينه·
الـ 16F مفاجأة البطولة
كما أن مشاركة دولة الامارات العربية المتحدة بطائرة الـ 16ئ نجم الحدث ستكون مفاجأة البطولة، وستكون المشاركة الاماراتية لهذا العام مميزة وأضخم بكثير عن السنوات السابقة، حيث تبرز كذلك العروض الاماراتية الفردية والتشكيلات الجماعية، ومشاركة معظم طائرات القوات الجوية·
وهناك عروض فردية أمام الجمهور لطائرات الأباتشي من القوات البرية، والشينووك من مجموعة العمليات الخاصة· وأيضاً مشاركة قوية وفاعلة لمعهد الدراسات الفنية التابع للقوات المسلحة والذي ابتكر جهاز محاكاة للطيران وعدة نماذج من طائرات التحكم عن بعد·

اقرأ أيضا

منتخبنا في مواجهة مهمة غداً أمام فيتنام