الرياضي

الاتحاد

بطولة الإمارات السابعة للمكفوفين لكرة الهدف تنطلق الجمعة

أسامة أحمد (الشارقة)- تنطلق النسخة السابعة لبطولة الإمارات للمكفوفين لكرة الهدف يوم الجمعة المقبل في الشارقة، بمشاركة 12 لاعباً يمثلون فرق أبوظبي ودبي والشارقة والفجيرة، حيث أكملت اللجنة المنظمة استعداداتها كافة للوصول بالنسخة السابعة إلى آفاق النجاح، في إطار حرص جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين، لانتشار اللعبة، خاصة بعد فوز منتخبنا بالميدالية البرونزية لبطولة كرة الهدف الخليجية السابعة التي أُسدل الستار عليها، قبل أيام في العاصمة السعودية الرياض، والتي توج بلقبها أصحاب الأرض. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده عادل الزمر نائب رئيس جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين صباح أمس، بمقر الجمعية، بحضور عبد الرحمن البستكي نائب رئيس جمعية المكفوفين، ولؤي علاي رئيس اللجنة الرياضية.
وقال عادل الزمر إن النسخة السابعة لبطولة الإمارات، تعد فرصة ذهبية لاكتشاف عناصر جيدة على صعيد اللاعبين المعاقين بصرياً، خاصة أن جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين، تسعى دائماً لتوفير عوامل النجاح للبطولة لأهميتها، مثمناً رعاة النسخة السابعة، وتفاعلهم مع الجمعية، لإنجاح مثل هذه البطولات، والتي تعود بالعديد من المكاسب على كرة الهدف.
وأضاف: أن لعبة كرة الهدف على الطريق الصحيح عقب اهتمام المؤسسات برياضة الإعاقة البصرية مما انعكس إيجاباً على ممارسي اللعبة، وبالتالي أكسبهم ثقة في النفس، وأن المستفيد الأول من نجاح بطولة الإمارات هو منتخب المكفوفين.
وقال: إن فوز “أبيض المكفوفين” ببرونزية الخليج يؤكد أنه يملك مقومات تكرار مشهد الإنجازات، في ظل الاهتمام الكبير الذي تجده رياضة المعاقين بالدولة، مما أهلها للوصول إلى منصات التتويج في المحافل القارية والدولية كافة.
وقال لؤي علاي نسعى لتطوير اللعبة، من أجل تكوين منتخب قوي قادر على رسم صورة طيبة عن رياضة المكفوفين، وأن فوز منتخبنا ببرونزية الخليج كأول ميدالية له خلال مسيرته تضاعف من مسؤولية الجميع خلال الفترة المقبلة لحصد المزيد من النجاحات.
وقال عبد الرحمن البستكي إن جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين تتطلع لاستضافة بطولة الخليج، ولكن قبل ذلك كله نسعى لتهيئة المناخ الملائم للاعبي المنتخب، من أجل اكتساب الخبرة الميدانية، حتى يقدم كل لاعب ما عنده في حالة استضافتنا مثل هذه البطولات الخليجية.
وأضاف: أن من أبرز أهداف بطولات كرة الهدف تشجيع المعاقين بصرياً، لإبراز قدراتهم والسعي الحثيث لدمجهم في المجتمع وإتاحة الفرصة لهم للمشاركات المحلية والخارجية.
يذكر أن فريق أبوظبي المشارك في الحدث أكمل استعداداته، لحصد نتائج ايجابية، حيث يتكون من اللاعبين أحمد سعيد علاي، محمد حسن غريب، فوزي طرخاني، فيما يتكون فريق دبي من عبد الرحمن أحمد البستكي وأحمد يعقوب إبراهيم، وخالد خميس راشد.
ويتكون فريق الشارقة من اللاعبين لؤي سعيد علاى وسعيد علي خلفان الكعبي وبدر عبد العزيز القصاب، فيما يتكون فريق الفجيرة من نواف خلفان عبيد ووليد البلوشي وأحمد محمد اسحق، ويترأس محمد بلال مال الله لجنة حكام البطولة والتي تضم أحمد محمد رفيع، عثمان حسن الزبير، علي سعيد علاي.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»