صحيفة الاتحاد

الرياضي

منتخب 400 عام يشارك في «المونديال»!

محمد حامد (دبي)

ساعات تفصلنا عن طوفان من تقارير الصحافة العالمية، والقنوات التلفزيونية، ومواقع التواصل الاجتماعي التي سوف تتسابق في الحديث عن عصام الحضري حامي عرين منتخب مصر الذي يتأهب ليكون اللاعب الأكبر سناً في تاريخ جميع النسخ المونديالية، حيث يبلغ الحضري 45 عاماً و160 يوماً، وهو الذي بدأ مسيرته الدولية حارساً لمنتخب مصر قبل أن يولد ابن الـ19 كيليان مبابي نجم فرنسا الواعد بعامين كاملين، ومن مفارقات مونديال روسيا أن يكون الفارق العمري بين لاعبين يشاركان في نفس البطولة 26 عاماً. الحضري هو حارس الفريق المونديالي «الافتراضي» الذي يتكون من 11 لاعباً يتجاوز عمر كل منهم 34 عاماً، جميعهم يظهرون في المونديال الحالي دفاعاً عن قميص الوطن الذي اعتادوا الظهور به على مدار سنوات طويلة، وتتكون تشكيلة منتخب «أساتذة المونديال» من الحضري حارساً للمرمى، والسويسري ستيفان ليشتستاينر لاعب اليوفي سابقاً وآرسنال حالياً مدافعاً أيمن، ومعه بيبي نجم البرتغال وبشيكتاش التركي الحالي ولاعب الريال السابق، وبرانيسلاف إيفانوفيتش لاعب تشيلسي السابق وزينت الحالي في قلب الدفاع، أما المدافع الأيسر فهو الروسي يوري زيركوف لاعب زينت، وفي منتصف الملعب رافا ماركيز المكسيكي والذي ينشط في فريق جوادالاخارا، والدنماركي مايكل كرون ديلي لاعب ديبوتيفو لاكورونا، وأندريس إنييستا مايسترو الكرة الإسبانية، وتيم كاهيل أيقونة الكرة الأسترالية والآسيوية. تشكيلة فريق «أساتذة المونديال» يقودها هجومياً البرتغالي ريكاردو كواريزما، لاعب بيشكتاش، ومعه باولو جيريرو مهاجم فلامنجو البرازيلي ومنتخب بيرو، ويتجاوز عمر جميع نجوم تشكيلة فريق المخضرمين حاجز الـ 34 عاماً، بل إن الحضري تجاوز الـ 45، يليه ماركيز البالغ 39 عاماً، وكاهيل ابن الـ 38 عاماً، وبيبي الذي احتفل في فبراير الماضي بعيد ميلاه الـ 35. «فريق الأساتذة»، هو مسمى يرتبط في الأساس بعالم التنس، ولكنه يعد الوصف الأكثر دقة للتشكيلة الافتراضية لفريق الخبراء الذين يشاركون في كأس العالم «روسيا 2018»، والمفارقة أن البعض منهم قد يشارك في النسخة المونديالية المقبلة، أي بعد 4 سنوات، حيث يوجد أكثر من لاعب في هذه التشكيلة يبلغ 34 عاماً، ومن ثم لن تكون مفاجأة أن يظهر في كأس العالم مستقبلاً حينما يبلغ 38 عاماً. المخضرمون الذين يبلغ عددهم 11 لاعباً خاضوا 1125 مباراة دولية، أي بمتوسط يتجاوز 100 مباراة لكل منهم، وهو معدل مذهل في عالم كرة القدم، كما أن مجموع أعمار هذه التشكيلة الأسطورية 396 عاماً، أي ما يقرب من 400 عام، بمتوسط 36 عاماً لكل منهم، وعلى الرغم من ذلك لا زالوا يخوضون غمار التحدي المونديالي، وهو أرفع مستويات كرة القدم على المستوى الرسمي والتنافسي، مما يؤشر إلى أنهم جميعاً أساطير ذهبوا إلى روسيا لحصد ثمار العمل الشاق، ورحلة الحفاظ على أنفسهم، وليس تكريماً أو تقديراً لتاريخهم، خاصة أنه لا يوجد مدرب يصطحب لاعباً في التحدي المونديالي وهو ليس جديراً بهذا الشرف، أو لا يملك القدرة على الظهور بصورة جيدة وإفادة منتخب بلاده من رصيد خبراته.

فريق الأساتذة
الحضري: 45 عاماً - 158 مباراة
ليشتستاينر: 34 عاماً - 99 مباراة
إيفانوفيتش: 34 عاماً - 102 مباراة
بيبي: 35 عاماً - 93 مباراة
زيركوف: 34 عاماً - 84 مباراة
ماركيز: 39 عاماً - 134 مباراة
كرون ديلي: 35 عاماً - 57 مباراة
كاهيل: 38 عاماً - 105 مباريات
إنييستا: 34 عاماً - 129 مباراة
كواريزما: 34 عاماً - 77 مباراة
جيريرو: 34 عاماً - 87 مباراة
مجموع المباريات للفريق: 1125
متوسط المباريات لكل لاعب: 102
مجموع أعمار الفريق: 396 عاماً
متوسط عمر كل لاعب: 36 عاماً