صحيفة الاتحاد

الرياضي

«زوارق أبوظبي» في تحدي مياه الدانمارك

زوارق فريق أبوظبي جاهزة لخوض المنافسة بجولة الدانمارك (من المصدر)

زوارق فريق أبوظبي جاهزة لخوض المنافسة بجولة الدانمارك (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تغادر بعثة فريق أبوظبي لزوارق الفورمولا-2 إلى الدنمارك لخوض تحدي الجولة الثانية لبطولة العالم المقررة يومي السبت والأحد المقبلين، ويرأس البعثة ناصر الظاهري، وتضم المتسابقين راشد القمزي وراشد الطاير والراديو مان ماجد المنصوري، ويقوم الظاهري بمهمة الراديو مان للقمزي كما هو حال جولات الموسم.
ويريد الفريق الخروج من هذه الجولة بأفضل نتيجة كي تكون الفرصة مهيأة للمنافسة والدفاع عن لقب البطولة، لا سيما وأن خريطة الفورمولا-2 تمتد إلى خمس جولات فقط في الموسم.
واستعد الفريق لفتح صفحة جديدة من المتعة والإثارة عبر الجولة الثانية من بطولة العالم، ويجدد الفريق بزوارقه ونجومه راشد القمزي وراشد الطاير الأمل في هذه الجولة، بالوصول إلى منصة التتويج والعودة برصيد جيد في المنافسة العالمية والتي تشهد مشاركة وحضوراً غير عاديين من قبل المحترفين والمتسابقين من مختلف أنحاء القارة الأوروبية.
وكان حامل اللقب فريق أبوظبي قد استهل الجولة الماضية، والتي أقيمت في مدينة كوناس في ليتوانيا الشهر المنصرم، بحلول راشد القمزي في المركز الرابع، وخروج الطاير بعد تعرضه لعطل في المنافسة، وتجدر الإشارة إلى أن الجولة الماضية قد شهدت حضور ومشاركة 30 زورقاً في تحدٍ قوي للجولة الافتتاحية، وعبرت الزوارق تصفيات مختلفة حتى تم تقليص العدد إلى 20 زورقاً شاركت في السباق الرئيس، وضمت زوارق أبوظبي التي نافست حتى الدورات الأخيرة من عمر السباق.
وتعد منافسات الفورمولا-2 هي الأقوى على الصعيد العالمي والأوروبي، حيث كانت هي البطولة الوحيدة التي وصل فيها عدد المنافسين إلى أكثر من 40 متسابقاً على مدار جولات الموسم في 2017، وتعد مرحلة مهمة جداً لمن يرغب الانتقال لاحقاً للمنافسة في بطولة العالم لزوارق الفورمولا-1.
وأكد ناصر الظاهري جاهزية واستعداد فريق أبوظبي لجولة الدانمارك، وقال: فريقنا وزوارقنا كلها على درجة كبيرة وعالية من الاستعداد للمنافسة التي سنخوضها لاستعادة مكاننا المعروف في المراكز الأولى من الترتيب العام، ونحن جاهزون تماماً كي نؤكد ذلك مع الانطلاقة بعد غدٍ في السباق الخاص بالزمن وبعدها السباق الرئيسي والختامي الأحد.
وقال: واجهنا في الجولة الأولى تحدياً غير عادي مع وجود بوابة صفراء ملتوية في مسار السباق ساهمت في أن تقلل من الزمن المطلوب لزوارق أبوظبي، على الرغم من أننا كنا الأفضل في منافسات أفضل زمن والسرعة، ولاحقاً حاولنا تلافي ذلك، ولكن لم يكن التقدم وارداً في السباق الرئيس، خاصة أن المتصدر استفاد بالبقاء في المقدمة طيلة مراحل السباق، نريد أن نعوض ذلك في سباق الدانمارك والتفوق في السرعة والسباق الرئيسي.
ويخوض فريق الفيكتوري تيم سباق جولة الدانمارك، ويحمل منصور المنصوري طموحات المؤسسة عبر زورق «فيكتوري 27»، والذي سجل حضوراً في الجولة الأولى التي جرت في كوناس اللاتفية في أول مشاركة وظهور لزوارق المؤسسة في الحدث العالمي الكبير، إلى جانب زورق «فيكتوري 28» بقيادة المتسابق خلفان سهيل حلفان المهيري والذي يغيب عن هذه الجولة فقط.
ويغادر اليوم وفد المؤسسة إلى الدنمارك، ويضم المتسابق منصور المنصوري قائد زورق فيكتوري 27 ومعه الطاقم الفني والإداري.
وقال حريز المر محمد بن حريز، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، إن بطولة العالم تمثل محطة مهمة لتأهيل الأبطال والمتسابقين لخوض منافسات البطولة العالمية الأقوى، بطولة العالم للزوارق السريعة للفورمولا-1.
وأوضح: «المؤسسة تنظر للمشاركة من زاوية محددة لتأهيل المتسابقين القادرين على المشاركات الكبيرة»، مبيناً أن اختيار الثنائي منصور المنصوري قائد زورق «فيكتوري 27» وزميله خلفان المهيري قائد زورق «فيكتوري 28»، والذي يغيب عن الجولة المرتقبة في الدنمارك، نابع عن قناعة من أجل إكسابهما التجربة اللازمة للتجهيز للمواعيد الكبرى.