الاقتصادي

الاتحاد

تداولات «دبي للذهب والسلع» تنمو 146% خلال الشهر الماضي

دبي (الاتحاد) - نمت أحجام التداول في بورصة دبي للذهب والسلع بنسبة 146% خلال أبريل الماضي لتصل 559,78 الف عقد متداول مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، محققة أعلى حجم تداول شهري على الإطلاق.
وقالت البورصة في بيان صحفي أمس إن قيمة العقود المتداولة خلال أبريل بلغت 22,42 مليار دولار أمريكي.
وأضافت أن حجم العقود المتداولة خلال العام الحالي تجاوز حاجز المليوني عقد في 25 أبريل، وذلك خلال 82 يوم تداول، الفترة الأقصر منذ إنشاء البورصة. وبلغ حجم التداول في الفترة المنصرمة من العام 2105680 عقداً، بقيمة 86,5 مليار دولار، بزيادة 131% عن 2011. وارتفع متوسط حجم التداول اليومي خلال أبريل بنسبة 146% بواقع 27989 عقداً في اليوم.
وحققت عقود النحاس الآجلة التي أطلقت مؤخراً، 15582 عقداً خلال الأيام السبعة الأولى لتداولها.
وواصل قطاع العملات دوره الرئيسي في عملية النمو حيث مثل 91% من مجموع العقود المتداولة خلال الشهر، بواقع 509,988 عقد بزيادة 203% عن العام الماضي.
وواصلت عقود الروبية الهندية الآجلة أداءها الاستثنائي الذي شهده الربع الأول من العام بنمو بنسبة 268% عن عام 2011 بواقع 499,478 عقد خلال أبريل، وهو أعلى حجم تداول شهري على الإطلاق لهذا العقد. وقد شهد العقد زيادة عمليات التداول على عقد الشهر التالي – الذي يوفر فترة أطول للتداول حتى حلول موعد تسوية العقد، كما أنه يوفر فروقات سعرية ضيقة جداً.
وقال غاري أندرسون، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع، “إن السبب وراء النمو المتواصل في بورصة دبي للذهب والسلع، هو قدرتها على توفير مجموعة من فرص الاستثمار الاستثنائية وفرص التحوط من مخاطر تغيير أسعار صرف العملات وأسعار المعادن الثمينة والأساسية وقطاعات الطاقة لمجموعة واسعة من المستثمرين والمشاركين في السوق. نحن متفائلون بزيادة التداول التي شهدناها على عقد الشهر التالي للروبية الهندية، لما يمثله من أداة جديدة مهمة للتحوط على المدى المتوسط على عقود الروبية الهندية. كما تدعم زيادة التداول على عقد الشهر التالي آلية النمو في تداولات البورصة”.

اقرأ أيضا

الاتحاد للطيران تعلق رحلة يومية للبحرين