الاتحاد

الإمارات

جمعية الشحوح: إنجازات مكتوم الوطنية علامات مضيئة


أثنت جمعية الشحوح للفن الشعبي في أبوظبي على العطاء الوطني اللامحدود لفقيد البلاد الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم وما تحقق بالإمارات عامة وفي دبي خاصة من إنجازات شاهدة على عظمة عطائه الوطني اللامحدود وحرصه الكبير على راحة المواطنين واستقرارهم·
وأشادت الجمعية بأيادي سموه الداعمة للعمل الشعبي وجهود إحياء التراث الشعبي بشتى المجالات الرياضية منها والثقافية والاجتماعية والفنية· وأكدت الجمعية أن نتاجات أعمال مجلس الوزراء منذ قيام الاتحاد وحتى وفاته كانت علامة شاهدة على حرصه الكبير على بناء وطن متكامل المؤسسات والخدمات ·
وان رحلة عطاء المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم هي رحلة بلا حدود في مختلف المناحي السياسية والاقتصادية والتعليمية والرياضية·· ومنذ أن تولى المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد رئاسة أول وزارة اتحادية في تاريخ الإمارات العربية المتحدة وحتى يوم وفاته كان يعمل بكل صدق وتفانٍ باذلاً جهوداً مضنية ومخلصة من أجل رفعة الوطن وتدعيم الكيان الاتحادي لدولة الإمارات·· ومنذ رحيل فقيد الوطن المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم نهض المغفور له الشيخ مكتوم بالأمانة الملقاة على عاتقه وأداها خير أداء متخذاً من توجيهات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ومنهج الوالد الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم نبراساً وبرنامجاً يسير على هديه في خطواته الوثابة في سبيل إعلاء شأن الاتحاد والحفاظ على مكتسباته ومنجزاته· جاء ذلك في بيان للجمعية نعت فيه فقيد الوطن متقدمة بخالص العزاء وصادق المواساة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإلى حكومة وشعب الامارات داعية المولى أن يتغمده واسع رحمته وان عوض الوطن من بعده بصــــــاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وإخوانه ·
وقد قام وفد من الجمعية برئاسة سعادة عبدالله راشد بن لقيوس الشحي رئيس مجلس الإدارة بتقديم العزاء في الفقيد·
وأكد بيان الجمعية انه تقف الإنجازات الكبيرة التي تحققت على أرض إماراتنا الحبيبة منذ بداية مسيرة الخير قبل أكثر من ثلاثة عقود شاهدا على عظمة الرجال الذين ساروا على بركة الله بمعية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في رحلة البناء والعطاء فكانوا مثالاً يحتذى في الإخلاص والوفاء والتضحية وعندما نستعرض مسيرة الخير على أرضنا الطيبة يسطع في سماء بلادنا اسم المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نجما تضيء إنجازاته مساحةً واسعة من سماء الوطن·
وكانت قيادة المغفور له الشيخ مكتوم 'رحمه الله' نوعاً نادرا قريبة دائما من مواطنيها وتطلعاتهم ومدركة بحسها القيادي المتوهج للحظات التاريخ الحاسمة ولواجبات الاختيارات في حياة الأمم·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يصدر قانوناً بشأن إعادة تنظيم جامعة الشارقة