أرشيف دنيا

الاتحاد

مصر تستعيد 80 قطعة أثرية من بلجيكا

القاهرة (أ ف ب) - أعلنت وزارة شؤون الآثار المصرية أمس أن مصر ستستعيد 80 قطعة أثرية من بلجيكا كانت سيدة مصرية قد قامت بتهريبها إلى بروكسل، وذلك بعد أن أصدرت محكمة بلجيكية حكما بإعادتها لمصر.
وقال وزير شؤون الآثار المصرية محمد إبراهيم إن “وزارته تلقت خبرا من وزارة الخارجية المصرية بذلك، وأن السفارة المصرية في بروكسل تسلمت هذه القطع قبل بضعة أيام وستقوم وزارة الخارجية بتسليم هذه القطع اليوم إلى لجنة برئاسة المدير العام لإدارة الآثار المستردة”.
وأوضح أن “الآثار المضبوطة كانت بحوزة سيدة مصرية حاولت تهريبها إلى بلجيكا داخل تمثالين خشبيين مقلدين في أبريل 2010، وقد تم ضبطها من قبل جمارك المطار البلجيكية. وبعد أن قام مسؤولو المتحف القومي في بروكسل بمعاينتها وأثبتوا أن هذه القطع أثرية، تم إبلاغ الإنتربول الدولي في مصر”. وتابع “قامت وزارة شؤون الآثار عبر وزارة الخارجية والسفارة المصرية في بروكسل بإرسال ما يثبت ملكية مصر لهذه القطع وأنها خرجت بشكل غير قانوني. من جهته، أكد مدير عام الآثار المستردة أسامة النحاس أن “القطع المستردة تمثل مختلف العصور المصرية، بدءا من عصور ما قبل التاريخ مرورا بالعصر الفرعوني والعصر اليوناني الروماني والقبطي والإسلامي من بينها 13 تميمة مختلفة الشكل وختم اسطواني”.

اقرأ أيضا