الاتحاد

الرئيسية

شارون يتألم ويحرك نصفه الأيمن

القدس المحتلة ـ وكالات الأنباء: بدأ رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون (77 عاما) أمس التنفس للحظات بدون مساعدة الأجهزة أثناء محاولة الأطباء إيقاظه لتقييم الضرر الذي أصاب دماغه، وهو أمر قال الأطباء إنه كي يتضح يحتاج إلى عدة أيام· وقال شلومو مور يوسف مدير مستشفى هداسا 'هذه أول بادرة على نوع من النشاط في المخ'· غير أن الخبراء يقولون إنه ليس هناك ما يضمن إفاقته· وقال يوسف 'في اختبار لاستجابته للألم لاحظنا أن أرييل شارون حرك ذراعه اليمنى وساقه اليمنى حركة طفيفة'· وأضاف أن 'هذه الحركة زادت مع تراجع مفعول التخدير'· لكنه تابع أن شارون ما زال في حالة خطرة· ويرى أطباء شارون أن الفرصة جيدة لبقائه على قيد الحياة ولكنهم يجمعون على أن الضرر الذي لحق بالمخ يحول دون عودته للحياة السياسية·
ومن جهة أخرى أكد وزير الأمن الداخلي جدعون عزرا، أنه يمكن للمرشحين الفلسطينيين عدا مرشحي حركة 'حماس' القيام ــ بشروط معينة ــ بحملة انتخابية في القدس الشرقية المحتلة، تمهيدا للانتخابات التشريعية المقررة في 25 يناير· وأعلن رئيس لائحة حركة 'فتح' حاتم عبد القادر أنه حصل على إذن من الشرطة الإسرائيلية للقيام بحملته·
وأكد الرئيس محمود عباس أن الانتخابات ستجري في موعدها بعد تلقيه تطمينات من الجانب الأميركي بشأن مشاركة فلسطينيي القدس الشرقية فيها· وقال نبيل شعث نائب رئيس الوزراء، إن أميركا أبلغت 'السلطة' بأن إسرائيل ستلتزم بما ورد في 'اتفاق أوسلو' بشأن انتخابات القدس· وأضاف أن الانتخابات ستجرى في القدس وبقية الأراضي الفلسطينية ،على أساس الآليات التي اتفق عليها عام 1996 وطبقت في الانتخابات التشريعية والرئاسية السابقة·

اقرأ أيضا

الرئيس اللبناني: ما يجري في الشارع يعبر عن وجع الناس