أرشيف دنيا

الاتحاد

سوزان نجم الدين «فتاة من الشرق»

سوزان نجم الدين (من المصدر)

سوزان نجم الدين (من المصدر)

سعيد ياسين (القاهرة) - استقر المخرج عبدالحي المطراوي على أبطال مسلسله الجديد «فتاة من الشرق» الذي يبدأ تصويره قريبا بين بيروت والقاهرة والنمسا والاردن.
وقال عبدالحي إن المسلسل يضم أكثر من 30 ممثلاً من مصر وسوريا ولبنان من بينهم السورية سوزان نجم الدين ونقيب الفنانين اللبنانيين محمد ابراهيم وشيرين واحمد ماهر وياسر جلال ولطفي لبيب ومونيا وجيهان قمري واحمد صيام وفكري صادق من مصر، وتأليف أحمد علي أحمد.
وأشار المطراوي لـ»الاتحاد»، الى أن ميزانية المسلسل تبلغ 3.5 مليون دولار وسيتم إنتاجه من خلال المشاركة بين التلفزيون اللبناني وشركة «صوت القاهرة» في أول تجربة من نوعها في الإنتاج المشترك.
ولفت الى أن سوزان نجم الدين وافقت على القيام ببطولة العمل بمجرد قراءتها للسيناريو، وأنها لم تلتفت الى سلاف فواخرجي المرشحة الأولى للشخصية والتي تم استبعادها نزولا على رغبة جهات الإنتاج.
وأوضح عبدالحي أن المسلسل يقع في 30 حلقة، ويتناول شخصية حقيقية هي «أمينة داود المفتي» التي ولدت عام 1939 وعاشت في الأردن حتى أكملت دراستها الثانوية، ثم بدأت رحلة الاغتراب التي جعلت منها شيئاً فشيئاً أشهر جاسوسة إسرائيلية للموساد ضد الفلسطينيين، حيث سافرت إلى فيينا لاستكمال دراستها الجامعية، وحصلت على درجة البكالوريوس في علم النفس الطبي من جامعة فيينا، وتعرفت على شقيق صديقتها «موشيه بيراد» وهو طيار عسكري برتبة نقيب يهودي مقيم في النمسا، وتزوجته ثم أصرت على أن يقوما بالهجرة إلى إسرائيل عام 1972 لأنها كانت تخاف أن يأتي أهلها لقتلها في النمسا، وهناك تقلد زوجها رتبة رائد طيار في سلاح الجو الإسرائيلي وفي أواخر يناير 1973 أسقطت المدفعية السورية طائرته واعتبر من لحظتها مفقوداً إلى الآن، وبعد فقده بدأت مشوار جاسوسيتها باعتقاد منها أنها تنتقم لفقدان زوجها على أيدي السوريين والفلسطينيين، وتغلغلت في الفصائل الفلسطينية ووصلت بدهائها حتى مكتب الرئيس ياسر عرفات وحصلت منه على إذن موقع على تصريح يمكنها من دخول جميع المواقع الفلسطينية على أنها طبيبة ماهرة تشارك في تأهيل الجرحى.

اقرأ أيضا